قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أشعلت تصريحات المخضرم فرانشيسكو توتي قائد روما الإيطالي التي أوضح فيها رغبته في الإنتقال إلى ريال مدريد،غضباً كبيراً بين جماهير العاصمة الإيطاليّة.

وبحسب شبكة روما نيوز الإيطاليّة فإن جماهير روما الغاضبة تجاه قائدها المدلل حيث تنوي إتخاذ خطوات تصعيديّة منها تنظيم وقفة إحتجاجيّة أمام النادي عند أقرب مران للفريق بعد عودته من قضاء عطلة أعياد الميلاد المجيّدة.

وكان صانع الألعاب المخضرم قد أدلى بتصريحات مؤخراً عبّر فيها عن ترحيبه في اللعب لريال مدريد الإسباني تحت قيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو.

وأشاد توتي صاحب الـ35 عاماً بإمكانيات المدرب السابق لأندية بورتو وتشلسي وإنتر ميلانو معرباً في الوقت نفسه باللعب تحت قيادته لما يملكه من خبرة ونظرة ثاقبة.

وذهب توتي بعيداً في خطب ودّ مورينيو عندما أشار إلى أنه يدرك تماماًً طريقة عمل مورينيو معرباً عن قناعته في قدرته على التأقلم مع مجريات الأمور في الدوري الإسباني تحت قيادة مورينيو.

وقال توتي لشبكة quot;سكاي سبورتسquot;: quot;أريد أن أعمل معه، أعرف لاعبين سبق لهم العمل معه، ولقد أخبروني أنه احترافي من الدرجة الأولى.. إنه مدرب يمكنني تعلم الكثير منهquot;.

وسبق لمورينيو أن عمل في الدوري الإيطالي حيث قاد إنتر ميلانو للتتويج بثلاثيّة تاريخيّة وهي الدوري والكأس ودوري أبطال أوروربا.

وظهر جلياً مدى تأثير مورينيو على لاعبيه عندما قرر مغادرة النيراتزوري الإيطالي متجهاً لخوض تجربة تدريبيّة جديدة مع ريال مدريد الإسباني حيث أظهر أحد الفيديوهات مدافع إنتر ميلانو ماركو ماتيرازي وهو يُجهش بالبكاء لحظة توديعه مدربه البرتغالي.

يذكر أن توتي بُعد رمزاً من رموز النادي العاصمي الكبير إلا أن الأمور تجري حاليّاً عكس هواه حيث أصبح إحتياطيّاً مع قدوم المدرب الإسباني لويس إنريكي.

وصبت جماهير روما جام غضبها على توتي بعد إهداره ركلة جزاء في مباراة القمة أمام يوفنتوس والتي إنتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.