قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اعتبر الاتحاد الانكليزي بان الشهادات التي تقدم بها مهاجم ليفربول الانكليزي الاوروغوياني لويس سواريز للدفاع عن نفسه تجاه الاتهامات التي وجهت اليه بتوجيه عبارات عنصرية الى الفرنسي باتريس ايفرا لم تكن quot;جديرة بالثقةquot; وquot;متضاربةquot;.

واذاع الاتحاد الانكليزي تقريرا مفصلا من 115 صفحة على موقعه الرسمي على شبكة الانترنت اكد فيه بان اعترافات سواريز كانت مناقضة تماما لما تفوه به باتجاه ايفرا.

وكشف التقرير بان سواريز وصف ايفرا بعبارة quot;زنجيquot; سبع مرات خلال مباراة مانشستر يونايتد وليفربول على ملعب انفيلد في 15 تشرين الاول/اكتوبر الماضي.

وبحسب القضاة في اللجنة التأديبية المنتدبة من قبل الاتحاد الانكليزي للنظر في هذه القضية فان ايفرا سأل سواريز لماذا قام بركله فاجابه الاخير بالاسبانية quot;بوركي تو ايريس نيغروquot; اي ما معناه quot;لانك زنجيquot;.

ثم قام ايفرا بتهديده بتوجيه لكمة اليه في حال كرر جملته فرد عليه سواريز بالاسبانية مجددا quot;نو هابلو كون لوس نيغروسquot;، اي quot;انا لا اتكلم مع زنوجquot;.

وكان الاتحاد الانكليزي اوقف سواريز 8 مباريات وفرض عليه غرامة مالية مقدارها 60 الف دولار بعد اتهامه بتوجيه كلام عنصري باتجاه ايفرا.

وحاول سواريز اعتبار بان توجيهه لكلمة quot;زنجيquot; لم تكن عدائية لكن الاتحاد الانكليزي لم يصدقه.

وقالت اللجنة التأديبية في تقريرها ايضا quot;كان السيد ايفرا شاهدا يمكن الوثوق باقواله، فقد تقدم بشهادته بهدوء ووضوح تامين. كانت شهادته دائما صحيحة على الرغم من انه والسيد سواريز لم يتذكرا الحديث الذي تباداله بالتفصيلquot;.

واضافت quot;اما شهادة سواريز فلم تكن جديرة بالثقة خصوصا بان الامر يتعلق بمسألة حساسة. كانت شهادته دائمة متضاربة مع شريط الفيديوquot;.

وتابعت quot;اعتبر سواريز بان استعماله لكلمة زنجي كانت للتحبب لكننا رفضنا هذا الامرquot;.

وختمت quot;عقوبة الايقاف لثماني مباريات جاءت بسبب استعمال سواريز لكلمات نابية تتعلق بلون بشرة ايفراquot;.

يذكر ان ليفربول قرر استئناف القرار.