قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تبرز في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري القطري لكرة القدم مباراة القمة بين الجيش الثالث ولخويا الثاني وحامل اللقب الاربعاء، في حين يخوض السد المتصدر وبطل اسيا اختبارا سهلا مع الاهلي العاشر الجمعة.

يلعب غدا ايضا الخريطيات مع قطر، والجمعة الغرافة مع العربي، وتختتم المرحلة السبت فيلتقي الريان مع الخور وام صلال مع الوكرة.

وبرغم ان الجيش قادم من الدرجة الثانية، وان لخويا صعد الموسم الماضي الى الدرجة الاولى، فان مبارياتهما اصبحت من مباريات القمة بسبب شدة التنافس بينهما ورغبة كل منهما في الوصول الى الصدارة، كما ان صفوفهما تعتبر مكتملة ولا يعانيان من اي غياب باستثناء ابتعاد العاجي ارونا داندني مهاجم لخويا للايقاف.

الجيش هو اول فريق يحقق 4 انتصارات متتالية ويقدم عروضا جيدة حيث ثبت مكانه في المربع الذهبي اذ يحتل المركز الثالث برصيد 22 نقطة، ويسعى للتقدم اكثر، في حين ان لخويا يحتل المركز الثاني برصيد 25 نقطة، بفارق نقطة واحدة خلف السد المتصدر، ولكنه لم يظهر بصورة جيدة امام الاهلي الاسبوع الماضي.

وستكون الفرصة سانحة للسد للبقاء في الصدارة كونه يخوض اختبارا سهلا نسبيا مع الاهلي الساعي بدوره لاحداث مفاجأة والابتعاد عن المراكز الاخيرة بقيادة لاعبه الجديد البرازيلي دي سوزا.

ولا بديل امام الغرافة الوصيف وصاحب المركز التاسع (15 نقطة) عن الفوز في مباراته الصعبة مع العربي الثامن (16 نقطة) والمنتشي بالانتصارات تحت قيادة مدربه الجديد عبد الله سعد.

يسعى العربي لمواصلة تقدمه، بينما يكافح الغرافة لتحسين الصورة واستعادة الثقة التي فقدها هذا الموسم بخسائره الاربع حتى الان، وآخرها امام الخور في المرحلة الماضية، حيث يأمل الفريقان في الوصول الى المربع الذهبي على الاقل نظرا لصعوبة المنافسة على اللقب.

ويمعنويات الفوز الكبير على الخريطيات والفوز المفاجىء على الغرافة، يسعى كل من الريان الرابع (20 نقطة) والخور السادس (17) لفوز جديد، حيث يأمل الريان بالاستمرار في المنافسة على اللقب بعد عودته للمربع الذهبي، والخور بالعودة الى المربع.

ويبحث كل من قطر السابع (17 نقطة) والخريطيات الحادي عشر (10 نقاط) الى ايقاف الهزائم، فقطر تراجع كثيرا في الترتيب ويعيش ظروفا صعبة لايقاف لاعبه المغربي يوسف سفري والظهير الايمن شاهين علي، والخريطيات تلقى خسارة قاسية برباعية امام الريان وبات مطالبا بالابتعاد عن شبح الهبوط الذي يهدده بقوة مع ام صلال الاخير.

يشارك مع قطر للمرة الاولى لاعبه الجديد المغربي انور ديبا.

ويواصل ام صلال البحث عن الانتصارات في مباراته الصعبة امام الوكرة.