قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بعد 14 سنة من المقاطعة عادت الاميركية سيرينا وليامس للمشاركة في دورة انديان ويلز الاميركية الدولية في كرة المضرب بعد ان عاشت عام 2001 "احد اسوأ اللحظات في مسيرتها" على حد قولها.
&
وكان عائلة وليامس باكملها قررت مقاطعة دورة انديان ويلز عام 2001 بعد ان كانت ضحية العنصرية من قبل الجمهور الثري لهذه الدورة المؤلف باجمله من الاشخاص ذوي البشرة البيضاء.
&
وتقدم الحضور خلال مباراة سيرينا والرومانية مونيكا نيكوليسكو والتي انتهت بفوز الاولى 7-5 و7-5، الميليارديان الاميركيان لاري ايليسون وبيل غايتس بالاضافة الى والدة سيرينا واحدى شقيقاتها، لكن في غياب والدها ريتشارد وشقيقتها الكبرى فينوس التي لم تشارك في هذه الدورة، وقد حظيت سيرينا باستقبال البطلات ولم تتمكن من التقاط دموعها.
&
وكان جمهور دورة انديان ويلز اطلق في وجهها صيحات الاستهجان قبل 14 عاما وتحديدا في المباراة النهائية ضد البلجيكية كيم كلايسترز والتي انتهت بفوزها.
&
وقالت سيرينا عن عودتها "بعد مرور 14 عاما تغيرت الكثير من الامور، لقد حان الوقت لقلب الصفحة".
&
واضافت "لم اكن اتوقع ماذا انتظر لدى عودتي، لكن ما هو اكيد بانني لم اتوقع هذا الاستقبال. لقد انتابتني احاسيس كبيرة لكن هذا الامر جعلني اشعر بالراحة".
&
وقالت النجمة الامريكية التي حازت 55 لقبا بينها 19 لقبا كبيرا "انها احدى اجمل اللحظات في حياتي. لا يتعين علي ان احرز اللقب لكي اكون قد نجحت خلال هذه الدورة. التواجد هنا هو بحد ذاته انتصار ليس فقط بما يتعلق بي شخصيا بل باشخاص اخرين ايضا".
&
وفي ابرز المباريات الاخرى فازت البولندية انييسكا رادفانسكا التي خسرت نهائي العام الماضي على الاميركية اليسون ريسكه 6-3 و6-1.
&
وفي فئة الرجال، بلغ التونسي مالك الجزيري المصنف 88 عالميا الدور الثاني بفوزه على الياباني تاتسوما ايتو 7-5 و6-1 على مدى ساعة و29 دقيقة.
&
ويلتقي الجزيري في الدور المقبل مع الفرنسي غايل مونفيس.