قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&تمكنت طالبة عمياء من الفوز بالميدالية البرونزية للقفز بالزانة في بطولة لألعاب الساحة والميدان والتي اقيمت في ولاية تكساس الأمريكية.

فقد تخطت المراهقة العمياء شارلوت براون حاجز الـ3.5 متر وصعدت إلى منصة الميداليات بمساعدة دليلها الكلب "فادور" بعد احتلالها المركز الثالث في بطولة جرت في أوستن عاصمة ولاية تكساس الأمريكية.
&
وقالت الطالبة البالغة من العمر الـ17 عاماً لوسائل الإعلام إن "هذا الإنجاز لا يخصني فحسب، بل هو للذين يناضلون من أجل تحقيق أي شيء".
&
وكانت شارلوت قد كافحت خلال العامين الماضيين من أجل احتلال أحد المراكز الثلاثة الأولى في القفز بالزانة، فقد احتلت المركز الثامن ثم الرابع قبل أن تحصل على ميداليتها البرونزية في بطولة تكساس التي اقيمت خلال عطلة نهاية الأسبوع.
&
ومارست شارلوت رياضتها المفضلة – ليست رياضة لذوي الاحتياجات الخاصة – منذ أن كان عمرها 11 عاماً، لأنها كانت تريد "شيئاً فيه القليل من الخطورة والإثارة"، كما أوضحت لوسائل الإعلام.
&
وتمكنت هذه الطالبة المراهقة من تحقيق هذا الإنجاز عن طريق حساب خطواتها السبع لقدمها اليسرى والاصغاء لصوت خافت لصافرة التي تقول لها أين يجب أن تغرس الزانة وتدفع نفسها إلى الأعلى.
&
وقالت شارلوت، التي حصلت على منحة دراسية جامعية بعد هذا الإنجاز "استغرق الأمر مني ثلاث سنوات لإعتلاء منصة الميداليات، وفي النهاية حققت أمنيتي، ورسالتي هذه، التي لا تخص القفز بالزانة أو المشاركة في بطولات ألعاب الساحة والميدان، ارسلها إلى أي شخص يريد أن يحقق أي شيء بحيث يجعله سعيداً رغم كل العقبات التي تقف في طريقه".
&