قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

شهدت المباراة التي جمعت فريقي المغرب الفاسي وضيفه جمعية سلا المغربي في الدور الـ32 من مسابقة كأس العرش المغربي لكرة القدم، حادثة غريبة، تمثلت في طرد الحارس محمد صخرة، حارس فريق جمعية سلا، نظراً لتعرضه لأحد المشجعين الذين اقتحموا الملعب.

وكانت المباراة قد شهدت اقتحامات لبعض مشجعي فريق المغرب الفاسي بشكل غير مبرر، ما استفز الحارس محمد صخرة الذي استشاط غضباً لذلك، وقرر التصرف بشكل فردي مع أحد المقتحمين.
&
وأمسك الحارس، البالغ من العمر 26 سنة، بطريقة وحشية بأحد المشجعين الذين اقتحموا ملعب المباراة في الدقيقة 83 من المباراة التي كانت تشير نتيجتها إلى تقدم نادي المغرب الفاسي بثلاثة أهداف لهدف، ليقوم الحارس بـ"جره" وسحبه خارج الملعب.
&
ولم يعجب التصرف الذي أقدم عليه الحارس حكم المباراة الذي لم يتردد في إشهار البطاقة الحمراء في وجه محمد صخرة ليطرد من الملعب، وسط اعتراضات كبيرة من قبله نظير اقتحام المشجعين وإعاقتهم سير المباراة.
&
وأثار تصرف الحارس تجاه المشجع موجة كبيرة من الانتقادات في أوساط الكرة المغربية، في الوقت الذي عاقبت فيه إدارة النادي المغربي الحارس بفرض غرامة مالية كبيرة عليه، وإيقافه حتى إشعار آخر.
&
وخسر فريق جمعية سلا أمام المغربي الفاسي بثلاثة أهداف لهدف قبل مباراة الإياب االمقررة يوم 29 أغسطس الجاري.
&
&
شاهد اللقطة :&