قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&أكد النجم المصري الشاب، محمد النني، المنتقل حديثاً لصفوف نادي أرسنال الإنكليزي، أنه مصمم على تعزيز سمعة الكرة المصرية من خلال إثبات وجوده في البريميرليغ.

وأشار النني، 23 عاماً، في حواره الذي أجراه مع موقع النادي الرسمي، إلى أن هناك مسؤولية ملقاة على عاتقه لكي يثبت أن بمقدور مصر إفراز لاعبين من الدرجة الأولى.
&
وتابع حديثه بالقول " يشعر كل لاعب بالفخر الشديد لارتدائه قميص أرسنال، سواء كان مصرياً أو غير مصري. وكوني أول لاعب مصري ينضم لأرسنال، فهذا شرف كبير وأمر يجعلني أشعر بسعادة غامرة ، ولدي عزيمة وإصرار على العمل بجد في البريميرليغ وذلك من أجل صورتي وصورة مصر، ولكي أظهر للجميع أن بمقدور اللاعبين المصريين أن يقدموا صورة مشرفة للغاية في بطولة الدوري الإنكليزي".
&
وأضاف النني أنه لم يكن يتخيل مطلقاً أن ينضم لنادي أرسنال حين كان صغيراً يلعب كرة القدم في الشوارع والطرقات ، لكنه أوضح أن ممارسته اللعب على مدار 10 ساعات في اليوم أمر ساعده على التحضر بدنياً لخوض المنافسات القوية التي تتسم بها مباريات البريميرليغ بشكل عام.
&
وواصل النني بقوله :" والدي مدرب كرة قدم في مصر بالمدينة التي ولدت ونشأت بها وهي مدينة المحلة، ولديه شغف كبير بكرة القدم ودائماً ما كان يحرص على مرافقتي له في كل المباريات التي يذهب إليها وكذلك خلال التدريبات. ودائماً ما كان يحلم بأن يراني لاعب كرة قدم يوماً ما. وقد لعب والداي دوراً كبيراً في تكوين هذا الشغف بداخلي تجاه كرة القدم وكانا يشجعاني على لعب الكرة وأنا ممتن لهما بالفعل".
&
&