طمأن النجم الأرجنتيني سيرجيو أغويرو مهاجم مانشستر سيتي الإنكليزي، أنصار السيتيزن بعدما أكد رغبته في البقاء في ملعب الاتحاد للطيران، مدعيا أن النادي الوحيد في عالم كرة القدم القادر على إغرائه بعيدا عن السيتي، هو إنديبندينتي الأرجنتيني، النادي الذي بدأ فيه مسيرته الكروية.

وأبدى أغويرو عن سعادته الكبيرة لتواجده في صفوف مانشستر سيتي تحت قيادة المدرب الإسباني بيب غوارديولا، كما قلل من أهمية التكهنات حول إمكانية رحيله.

وأثيرت شائعات في الفترة الأخيرة حول دخول المهاجم الأرجنتيني في خلاف مع مدربه الإسباني، خصوصا بعدما استبعده غوارديولا من تشكيلة الفريق أمام إيفرتون في الدوري وبرشلونة في دوري الأبطال على التوالي.

وقال أغويرو في تصريحات لراديو إي إس بي إن: "لم تكن هناك أي مشاكل مع غوارديولا، لطالما ساعدني وأعطاني النصائح، أنا سعيد في مانشستر سيتي، واليوم الذي سأغادرهم فيه سيكون فقط لإنديبندينتي".

وعن رغبة ريال مدريد الإسباني في ضمه، تساءل أغويرو قائلا: "منذ متى خرجت شائعات ريال مدريد؟!".

جدير بالذكر ان الهداف الأرجنتيني نجح في تسجيل 14 هدفًا في أول 15 مباراة له مع مانشستر سيتي في جميع المسابقات هذا الموسم.