قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ألمح جوزيه مورينيو، المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد الإنكليزي لإمكانية تجديد متوسط ميدان الفريق، مايكل كاريك، لعقده جديد لعام آخر، مبدياً اعجابه باللاعب الإنكليزي المخضرم ورد فعله في الفترة التي اعتمد عليه فيها، حيث أشركه، السبت الماضي أمام نادي آرسنال، للمباراة الثانية على التوالي في مسابقة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم للموسم الجاري.

وقال مورينيو متحدثاً عن كاريك: "إنه في الخامسة والثلاثين من عمره، في مثل هذه المباريات الحماسية كان من الطبيعي أن يتعرض لشد عضلي في الدقائق الأخيرة".

وأضاف بنوع من الفلسفة: "من المحزن الاستسلام إلى فكرة أن الوقت يداهم كل شخص منا، إنه لاعب رائع، دائماً كنت معجباً به، وبدلاً من أن أكون مدربه في الـ25 ها أنا أدربه في الـ35، نحن نتفهم جيداً وضعه الآن ونعرف متى سوف يلعب ومتى سيكون بحاجة للراحة".

وبشأن نهاية عقد كاريك في يونيو القادم، علّق مورينيو قائلاً: "أنا ما زلت أمتلك كاريك في فريقي، وربما سأحافظ عليه لعام آخر، هذه هي الحياة".

وفي سياق آخر، كشف مورينيو عن سبب عدم اعتماده على قائد الفريق واين روني في التشكيلة الأساسية التي واجهت نادي آرسنال، مبرراً قراره ببطء اللاعب الدولي الإنكليزي المخضرم مقارنة بالسرعة التي سعى المدرب البرتغالي للاعتماد عليها في مواجهة النادي اللندني.

وقال مورينيو، "اعتقدت أنه علينا أن نحصل على الكرة، لأن أرسنال فريق يترك خصومه يلعبوا".

وتابع المدرب البرتغالي: "اعتقدت أننا أردنا المساحة، والكرة ستصل بسهولة للمهاجمين، ووثقت في ماتا، ومارسيال وراشفورد الذين كانوا أسرع من روني، وأفضل في الهجوم على الخصم في وضع رجل لرجل في الخط الأخير".

وشارك روني في المباراة بديلا لمارسيال، ولكنه لم ينجح في صناعة الفارق لصالح فريق"الشياطين الحمر".