قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

اكد نائب في مجلس الدوما الروسي انه يعتزم التقدم بشكوى الى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بسبب قرار الاخير بعرض قمصان مونديال 2018 التي تستضيفه بلاده دون اضافة شبة جزيرة القرم على الخريطة الروسية.
وقال ايغور اناننسيخ، احد اعضاء لجنة التربية البدنية والرياضة في الدوما، لوكالة الاخبار الرياضية "آر-سبورت": "نحن بحاجة دون ادنى شك الى مناشدة فيفا، نحن بحاجة الى مناقشة هذا الامر وان نطالب باظهار روسيا مع حدودها الحالية".
وسبق للنائب الشيوعي فلاديمير رودين ان كشف بانه ارسل طلبا الى الحكومة الروسية طالبا منها الاستفسار عن سبب ظهور القمصان التي نشرت على موقع فيفا الرسمي مع خريطة روسيا دون شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا من اوكرانيا.
وتستمر الازمة بين موسكو وكييف منذ تسلم الموالون للغرب الحكم في اوكرانيا في بداية 2014 واعقبه ضم موسكو لشبه جزيرة القرم واندلاع النزاع في شرق البلاد مع الانفصاليين الموالين لروسيا.
وتتهم كييف والدول الغربية روسيا بتسليح الانفصاليين ونشر قوات في منطقة النزاع، الامر الذي تنفيه موسكو بشدة علما بان دورها في الازمة الاوكرانية كلفها عقوبات اقتصادية شديدة فضلا عن تدهور كبير لعلاقاتها مع الغرب.
وينفى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التدخل المباشر في النزاع، لكنه اعترف في كانون الأول/ديسمبر بأن لدى روسيا "أشخاص يقومون بمهام معينة بما في ذلك في المجال العسكري" في أوكرانيا.
وقال رودين لوكالة "آر-سبورت": "على وزير خارجيتنا والاتحاد الروسي لكرة القدم التصرف حيال امر من هذا النوع في الوقت المناسب وان لا يسمحان ببيع هذه القمصان هنا".
وبدوره اشار اناننسيخ الى انه في حال رفض فيفا تلبية المطلب الروسي، فيجب سحب هذه القمصان المثيرة للجدل من لائحة البضائع الرسمية الخاصة بكأس العالم 2018.
وسبق لفيفا ان سحب الشهر الماضي تغريدة على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي تظهر الخريطة الروسية دون شبه جزيرة القرم وذلك بهدف تفادي "اي سوء تفاهم" بحسب ما اشار، علما بان السلطة الكروية العليا اضطرت الى التقدم باعتذار الى اوكرانيا عندما تم في تشرين الاول/اكتوبر 2014 الكشف عن شعار مونديال روسيا 2018 مع شبه جزيرة القرم على الخريطة الروسية.