قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

يبدو أن النجم التركي أردا توران، متوسط ميدان فريق برشلونة الإسباني، يعيش أيامه الأخيرة في ملعب "كامب نو"، خصوصا في ظل عدم تقديمه الإضافة منذ انضمامه للفريق الكاتالوني في الموسم الماضي.

وذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية أن إدارة النادي الكاتالوني ستسمح للاعب التركي بالرحيل عن الفريق خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، على الرغم من مرور موسم واحد فقط على التعاقد مع اللاعب، وذلك بعدما فشل توران في الارتقاء إلى مستوى التوقعات.

وبحسب الصحيفة المدريدية فإن إدارة النادي الكاتالوني أبدت استعدادها لبيع اللاعب مقابل قيمة مالية منخفضة، مشيرة إلى أن التعاقد مع اللاعب في الأصل كان توقيع انتخابي لمصلحة الرئيس الحالي جوسيب ماريا بارتيميو، ولم يكن بطلب من المدرب لويس إنريكي كما أشبع في وسائل الإعلام.

وكان أردا توران قد انتقل إلى برشلونة في الموسم الماضي قادما من أتليتكو مدريد، وكلف خزينة النادي الكاتالوني 40 مليون يورو، لكنه لم يشارك في مباريات الفريق حتى مطلع يناير عام 2016، بسبب عقوبة الاتحاد الدولي لكرة القدم المفروضة على النادي بسبب تعاقداته مع لاعبين قاصرين.

وسجل توران هدفين فقط في 18 مباراة شارك فيها في أول موسم له مع برشلونة، كما فشل في فرض اسمه ضمن التشكيلة الأساسية لكتيبة المدرب لويس إنريكي.

وفي سياق متصل ذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية أن نادي بروسيا دورتموند الألماني يسعى لضم توران، وذلك من أجل تعويض رحيل لاعبه الأرميني هنريك مخيتاريان إلى مانشستر يونايتد الإنكليزي.

وبحسب الصحيفة الكاتالونية فإن إدارة النادي الألماني تسعى لاستغلال علاقتها الجيدة مع نظيرتها في برشلونة من أجل حسم صفقة اللاعب التركي، خصوصا وأن النادي الكاتالوني سبق له أن تخلى عن مدافعه مارك بارترا للفريق الألماني هذا الصيف.

&