قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي:&جر السوبر الإماراتي، المقرر أن يجمع أهلي دبي مع الجزيرة، في القاهرة، مساء الثلاثاء، قطبي الكرة المصرية، إلى المعركة الساخنة المتوقع أن يشهدها استاد الدفاع والذى سيحتضن المباراة.

وشهدت الساعات التي سبقت المواجهة التي تقام للمرة الأولى خارج الديار الإماراتية، تحركات من مسؤولي أهلي دبي، والجزيرة، للحصول على دعم قطبي الكرة المصرية، فزار أكثر من مسؤولي اماراتي في النادي الاهلي نظيره الاهلي المصري، لتفعيل اتفاقية التوأمة التي وقعها الجانبين في أكتوبر من العام الماضي.
&
ونجح أهلي دبي، في الحصول على موافقة التراس الأهلي المصري، وقطاعات جماهيرية أخرى في مصر، من تشجيع الفرسان في السوبر الإماراتي.
&
ولم يغيب نادي الجزيرة عن المشهد كثيراً فتحرك مسؤولو إلى نادي الزمالك، وأبرموا مع رئيسه مرتضي منصور اتفاقية توأمه بين الجانبين في عدة مجالات تخص التبادل الرياضي، والمعسكرات، وأعلن بعدها رئيس نادي الزمالك مساندة جماهير ناديه للجزيرة في مباراة السوبر.
&
ولا تبدو في القاهرة أي حالات من القلق ازاء تواجد جماهير الأهلي والزمالك في مباراة تخص السوبر الإماراتي، إذ وضع الأمن المصري بالتعاون مع الجيش خطة تضمن خروج المباراة في سلام، وبما يعزز من الهدف الذى من أجله استضافة هذا الحدث، وهو الترويج للسياحة المصرية، والتأكيد على أن جمهورية مصر العربية لا تعاني من أي مشاكل.
&
ولم يسبق لجماهير الأهلي والزمالك أن التقيا معا منذ عام 2012 بعد أحداث بورسعيد الدامية والتي خلفت 74 قتيلاً في مباراة الأهلي مع المصري، والتي جرت في الأول من فبراير من هذا العام، ومنذ ذلك التاريخ والمباريات المحلية تقام في مصر من دون جمهور باستثناء مباريات دوري أبطال أفريقيا&
&
بدوره، أكد رئيس لجنة دوري المحترفين الإماراتية، نائب رئيس اتحاد الكرة، عبد الله ناصر الجنيبي، أن انقسام الأهلي والزمالك بين تشجيع أهلي دبي والجزيرة، أعطى للمباراة اثارة وسخونة، وهذا ما سينعكس من دون شك على المستوى الفني للمواجهة.
&
وقال في تصريحات لـ "إيلاف": كان أمام لجنة دوري المحترفين ثلاث عروض من مدن لندن وميونيخ والقاهرة لتنظيم السوبر الإماراتي، لكننا اخترنا العاصمة المصرية، لأسباب عدة أهمها الرابط القوي بين شعبي الدولتين، وما تمخض عن ذلك عن مشروعات عملاقة بين الجانبين، أردنا نحن كمسؤولين عن الرياضة الإماراتية أن نعزز هذا الجانب مع الاشقاء في مصر".
&
وبين: "منذ فترة طويلة كان لدينا توجه لإقامة السوبر خارج الإمارات بهدف الترويج لكرة القدم وأنديتنا، ونؤكد للعالم أن الاحتراف لدينا قد وصل إلى مراحل متقدمة عكسه نتائج أنديتنا في البطولة الآسيوية، وتقدم المنتخب الوطني في التصنيف القاري، واليوم نحن نشاهده ينافس بقوة على حجز مقعده في مونديال روسيا 2018".
&
وأضاف: "لقد وجدنا أن العرض المصري إلى جانب الامر والذى يربط الإمارات مع مصر، أنه الأفضل عن مثليه سواء في لندن أو ميونيخ، وقد توقعنا أن يكون للجمهور المصري، دوراً فعال في انجاح هذا الحدث نظراً لكونه مغرماً بالتواجد في ملاعب كرة القدم، إذ أننا على قناعة من أن نجاح تلك التجربة سيعزز من اقامتها في سنوات أخرى وفي مدن أخرى عربية وأجنبية أيضا" .