قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

على الرغم من العلاقة غير الودية التي كانت تربط اللاعب زلاتان ابراهيموفيتش مع ليونيل ميسي لما كانا زميلين في نادي برشلونة الإسباني، قبل ست سنوات، إلّا أنّ المهاجم السويدي أظهر أنه ليس انساناً حقوداً، بحيث أثنى مؤخراً كثيراً على قدرات النجم الأرجنتيني وموهبته الكبيرة ووصفه ب"اللاعب الفريد".

وقال إبراهيموفيتش في حوار مع شبكة" اي اس بي ان" الأمريكية: "أعتقد أنّ ميسي لاعب فريد، ولا أعرف ما إذا كنا سوف نرى لاعبا آخر يفعل الأشياء التي يفعلها، أنا لا أعتقد أن ذلك ممكن".

وأضاف النجم السويدي ممتدحاً زميله السابق: "كان لي الحظ أن أراه كل يوم، وأنا أقول بأن ميسي يلعب مثل بلاي ستيشن، حيث أنك تعطي الكرة إلى اللاعب، وتبدأ بعد ذلك في تخطي كل المنافسين، وهذا هو ميسي".

وعن إمكانية نجاح ميسي في الدوري الإنكليزي الممتاز، رد إبراهيموفيتش قائلاً: "صحيح أنني لعبت في بلدانا مختلفة، في حين أن ميسي بقي في مكان واحد ( برشلونة) لسنوات عديدة، وكان مدهشا، ومع ذلك، أؤكد أنه يمكنه النجاح هناك ( الدوري الإنكليزي)، هو يمكن القيام بما يفعله في أي مكان، لأنه من نوعية اللاعبين الذين يعشقون كرة القدم، فهو ليس لديه مشكلة في تكرار الأداء الذي يقدمه مع برشلونة، في جميع أنحاء العالم".

يُشار أنّ إبراهيموفيتش، البالغ من العمر 35 عاماً، ينشط حالياً ضمن نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، وقد سبق له سبق له مزاملة ميسي في برشلونة في موسم 2009/2010، قبل أن يرحل نحو نادي ميلان الإيطالي بسبب توتر علاقته مع مدرب "البرسا" في ذلك الوقت، الإسباني بيب غواردويلا.

وقد راجت في السنوات الأخيرة الكثير من الروايات مفادها أنّ ميسي هو من كان يطلب من المدرب عدم إشراك "ابرا" في التشكيلة الأساسية بحجة أنّ المهاجم السويدي يمنعه من أخذ المساحة الكافية داخل منطقة العمليات لتسجيل الأهداف.