قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بلغت فرنسا حاملة اللقب والمضيفة نهائي بطولة العالم لكرة اليد، بفوزها المستحق الخميس على سلوفينيا 31-25 (الشوط الاول 15-12) في باريس.

واصبحت فرنسا على بعد خطوة واحدة من احراز لقبها العالمي السادس، عندما تلتقي الاحد مع الفائز من نصف النهائي الاخر بين كرواتيا والنروج المقرر الجمعة.

وكانت فرنسا تغلبت على النروج 31-28 في دور المجموعات، ولم تخسر سوى مرة واحدة في اخر 5 مباريات اقصائية امام كرواتيا منذ العاب بكين 2008.

في قاعة باريس بيرسي وامام 15 الف متفرج، تقدمت فرنسا طوال المباراة، وتألق في صفوفها في الشوط الاول الحارس فنسان جيرار الذي لعب اساسيا لاول مرة بدلا من تييري اومييه (40 عاما).

وبرز هجوميا في الشوط الاول فالنتين بورت (4 اهداف في 20 دقيقة)، وكنتان ماهيه في الهجمات المرتدة.

وعندما قلصت سلوفينيا الفارق الى 14-16، اعاد نيكولا كاراباتيتش ودانيال نارسيس (37 عاما) ونديم رميلي الفارق الى سابق عهده.

وستكون الفرصة متاحة لفرنسا بالحفاظ على لقبها، في ظل اقصاء المانيا بطلة اوروبا والدنمارك حاملة ذهبية اولمبياد ريو 2016.

وسجل للفائز نديم رميلي 6 اهداف، 5 منها على مسافة 9 امتار، وبورت 5 ونارسيس وماهيه 4، فيما كان يوري دولينيتش الافضل لدى الخاسر مع 5 اهداف.