قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 عزز نادي ريال مدريد الإسباني صدارته القارية كأكثر الأندية الأوروبية تتويجا بألقاب المسابقات التي ينظمها الاتحاد الأوروبي (اليويفا)، بعد نيله مؤخراً لقب كأس السوبر الأوروبي على حساب نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي بنتيجة هدفين لهدف في المباراة التي اقيمت بالعاصمة المقدونية سكوبيه الثلاثاء المنصرم.

ويكشف تقرير لصحيفة "ماركا" الإسبانية بأن ريال مدريد استحق لقب ملك "القارة العجوز" بعدما فاز بـ 18 لقباً قارياً من اصل 189 لقباً منحها الاتحاد الأوروبي منذ تأسيسه، وتشمل لقب دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي (اليوروبا ليغ) وكأس السوبر الأوروبي فضلاً عن كأس ابطال الكؤوس التي نظمها الاتحاد القاري ثم الغاها في عام 1999.
 
وتتوزع ألقاب "الأبيض الملكي" الـ 18 والتي تعادل ما نسبته 9.52% من اجمالي ألقاب الاتحاد الأوروبي على ثلاث مسابقات ، حيث نال اللقب الأغلى دوري أبطال أوروبا 12 مرة بنسبة تمثل 19.35%، ولقبين لكأس الاتحاد الأوروبي في عامي 1985 و 1986 بنسبة تعادل 4.34% ، ثم كأس السوبر الأوروبي أربع مرات بنسبة تعادل 9.52%.
 
هذا وبصم الفريق المدريدي على حضور قوي ولافت منذ تأسيس المسابقات القارية ، بدليل تربعه على عرش دوري أبطال أوروبا وفوزه باللقب خلال الأعوام الخمسة الأولى من إنطلاقة البطولة في الفترة من عام 1956 وحتى عام 1960.
 
وبعدما فرض نفسه على الصدارة القارية في الألفية الثانية ، فان ريال مدريد يتجه ليكرر ذات الإنجاز في الألفية الثالثة بعدما نال خلالها 8 ألقاب أوروبية ، تشمل دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي ، خاصة في ظل فارق الألقاب الأربعة التي تفصله عن صاحبي الوصافة ناديي برشلونة الإسباني و ميلان الإيطالي بعدما فاز كل منهما بـ 14 لقباً قارياً، يليهم نادي ليفربول الإنكليزي بـ 11 لقباً ثم أندية بايرن ميونيخ الألماني و يوفنتوس الإيطالي و أياكس امستردام الهولندي بواقع 8 ألقاب لكل نادٍ.