قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أفادت تقارير اخبارية محلية، أن ناديي باريس سان جيرمان وموناكو الفرنسيين، قد تقدما كثيراً في مفاوضاتهما حول انتقال اللاعب الدولي الفرنسي الشاب كيليان مبابي، لصفوف فريق "البي أس جي"، قبل غلق الميركاتو الصيفي في 31 أغسطس الجاري.

وأوضحت صحيفة "ليكيب" الفرنسية، أن نجاح صفقة انتقال المهاجم الواعد مبابي من موناكو إلى باريس سان جيرمان، يتوقف على موافقة أحد ثلاثي الفريق العاصمي، البرازيلي لوكاس مورا أو الألماني دراكسلر أو الأرجنتيني خافيير باستوري في الرحيل نحو نادي الإمارة، سواء على سبيل الإعارة أو البيع النهائي.
وكشف ذات الصحيفة الرياضية الشهيرة، أن إدارة نادي باريس سان جيرمان ستدفع نحو 150 مليون يورو من أجل إتمام عملية ضم مبابي.
ويبدو إذن أنّ إدارة نادي موناكو، التي كانت ترفض التفريط في خدمات مبابي قد خضعت لضغط اللاعب ، البالغ من العمر 18 عاماً، الذي كان يلحّ في الرحيل نحو نادي العاصمة الفرنسية والذي اتفق معه على جميع شروط العقد.