قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تحدث البرازيلي رونالدينيو النجم الأسبق بنادي برشلونة الإسباني عن العديد من القضايا التي تخص الفريق الكتالوني ، وذلك تزامناً مع مرور عشرة اعوام على رحيله عن قلعة "الكامب نو".

وكان رونالدينيو قد انتقل إلى نادي برشلونة في عام 2003 وقضى ضمن صفوفه 5 أعوام ، قبل ان ينتقل إلى نادي ميلان الإيطالي في صيف عام 2008 ، وتحديداً بعد تولي المدرب الإسباني بيب غوارديولا مهام الإشراف الفني على الفريق الكتالوني، حيث وضعه على رأس قائمة اللاعبين المغادرين للنادي.

ودشن رونالدينيو حواره مع صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية بالإشادة بتجربته المميزة مع برشلونة ، بعدما بقي في صفوفه خمسة اعوام ، متوجاً معه بلقبي الدوري الإسباني و دوري أبطال أوروبا ، فيما نال&معه على الصعيد الشخصي جائزة "الكرة الذهبية" لعام 2005 ، &نظير مساهمته الفعالة في إعادة برشلونة إلى سابق عهده وأمجاده ، حيث قال :" كل اللحظات التي عشتها في برشلونة لا تنسى ، لانها كانت لحظات جميلة و لا أزال حتى الآن افكر كثيراً في الايام التي قضيتها ضمن صفوفه".

وانتقل النجم البرازيلي للحديث عن قميصه رقم 10 مع نادي برشلونة ، و الذي تركه لزميله الارجنتيني ليونيل ميسي ، حيث قال :" ميسي يعتبر افضل لاعب في تاريخ برشلونة دون شك ، فما فعله مع الفريق خلال هذه المواسم لم يفعله أي لاعب قبله".

و في وقت يعتبر رونالدينيو زميله الاسبق ميسي أفضل لاعب في تاريخ نادي برشلونة ، إلا انه لا يوافق على كونه أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم ، إذ علق في هذا الصدد قائلاً :" لكل مرحلة نجمها ، فمثلا بيليه كان الافضل في وقته ، و مارادونا كان الأبرز في زمانه " ، ولكنه اعترف في السياق ذاته &بأن ميسي يبقى ضمن اساطير كرة القدم و أحد اعظم اللاعبين في تاريخ اللعبة.

وطالب النجم البرازيلي الاسبق إدارة برشلونة بتخليد القميص رقم 10 بعد اعتزال ميسي ، وعدم منحه لأي لاعب لانه يصعب على اي لاعب آخر ان يكون في مستوى هذا القميص بعدما ارتداه النجم الأرجنتيني.

واشاد رونالدينيو بفريق برشلونة الحالي ، معتبراً إياه احد افضل الأندية في العالم ، لأنه يمتلك لاعبين ممتازين قادرين على قيادة "البارسا" للمنافسة على كل الألقاب والبطولات للموسم الجاري.

كما اثنى رونالدينيو على مواطنيه لاعب الوسط آرثر ميلو والمهاجم مالكوم بعد انضمامهما لبرشلونة خلال فترة الانتقالات الصيفية، حيث قال : " انهما يلعبان بأسلوب مشابه لاسلوب برشلونة مما يسهل عليهما التأقلم سريعاً مع اجواء الفريق".

وعن مواطنه لاعب الوسط فيليب كوتينيو ، علق رونالدينيو قائلاً :" اعتبره احد أفضل اللاعبين حالياً في العالم في حال نجح في تفجير ما لديه من مهارات وإمكانيات"

وعرج رونالدينيو في مقابلته للحديث عن نيمار داسيلفا الذي كان قد انتقل إلى برشلونة في صيف عام 2013 ثم رحل عنه إلى باريس سان جيرمان في صيف عام 2017 ، في صفقة مثيرة للجدل ، حيث علق بشأنه قائلاً :" لا استبعد عودة نيمار يوما ماً إلى برشلونة رغم الطريقة غير اللائقة التي رحل بها عن صفوفه ، فكل شيء في كرة القدم ممكن، وعودته مجدداً للنادي ليست مستحيلة".

وفي ذات السياق اشاد رونالدينيو بزميله الأسبق في الفريق الإسباني لويس انريكي ، والذي لعب معه موسماً واحداً قبل ان يعتزل في موسم (2003-2004) ، حيث تحدث عنه قائلاً :" أعرفه جيداً كقائد متمرس ويمتلك كفاءة عالية وبإمكانه ان ينجح في مهمته الجديدة كمدرب للمنتخب الإسباني".

وفي ختام حديثه ، تحدث المهاري البرازيلي وصاحب الكرة الذهبية لعام 2005 عن صديقة ساندرو روسيل الرئيس الاسبق لنادي برشلونة، والذي كان وراء تعاقده مع النادي في صيف عام 2003 وخطفه من نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي ، &و الذي يواجه حالياً متاعب مع القضاء الإسباني بسبب إتهامه بالتهرب الضريبي والفساد في قضية التعاقد مع نيمار ، حيث كشف رونالدينيو قائلاً :" أنا حزين للحالة التي يعيشها روسيل، واقدم له&كافة أشكال الدعم المعنوي ، متمنياً ان تنتهي مشاكله مع القضاء بالطريقة التي يتمناها".
&