قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

انعكس تراجع نتائج نادي برشلونة في الآونة الأخيرة على رصيده النقطي الذي يتصدر به سلم ترتيب بطولة الدوري الإسباني ، والذي يُعد اضعف رصيد للمتصدر في تاريخ المسابقة منذ بداية اعتماد نظام الثلاث نقاط للفائز في موسم (1995-1996).

ووفقا لما أوردته صحيفة "ماركا" الإسبانية فإن برشلونة تصدر ترتيب الدوري الإسباني بأضعف رصيد نقطي في تاريخ البطولة بعد مرور سبع جولات من المسابقة .

هذا وحصد برشلونة 14 نقطة فقط خلال مبارياته السبع الأولى بتحقيقه أربعة انتصارات و تعادلين و خسارة، حيث يتصدر الترتيب حالياً بفارق الأهداف عن غريمه و ملاحقه المباشر ريال مدريد الذي سجل نفس النتائج .

وكان برشلونة قد نجح الموسم الماضي في تحقيق العلامة الكاملة بعد مرور سبع جولات ، حيث جمع 21 نقطة من سبعة انتصارات ، وهو الإنجاز الذي سبق للفريق الكتالوني أن حققه في موسم (2013-2014) فيما عجزت بقية أندية المسابقة عن تحقيق ذات الرصيد النقطي .

وخلال الجولات السبع الأولى من البطولة ، لم يكن رصيد أي متصدر لبطولة الدوري الإسباني يقل عن 15 نقطة ، وهو الرصيد النقطي الذي بلغه ريال مايوركا في موسم (1998-1999) عندما دشن منافسات المسابقة بإنطلاقة مفاجئة قبل أن يتراجع ويفسح المجال أمام برشلونة ليحتفظ بلقبه المحلي.

ولم يسبق لبرشلونة خلال تصدره لسلم الترتيب بعد مرور سبع جولات من عمر المسابقة ، أن هبط رصيده النقطي عن 16 نقطة، وكان ذلك في موسم (2005-2006) خلال حملة دفاعه عن لقبه .

تجدر الإشارة الى أن أقطاب البطولة الثلاثة برشلونة وريال مدريد وأتلتيكو مدريد واجهوا صعوبات كبيرة مع بداية الموسم الجاري ، وهو ما انعكس سلباً على نتائجهم ، رغم تصدرهم سلم الترتيب ولكن بفارق متواضع من النقاط ، ما جعل أندية مثل ديبورتيفو الافيش وإسبانيول تطمح للمنافسة على اللقب بعدما كانت تلعب لأجل الهروب من مراكز المؤخرة .