قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

ابتعد بوروسيا دورتموند في صدارة الدوري الألماني لكرة القدم بفارق أربع نقاط عن بايرن ميونيخ مطارده وحامل اللقب في السنوات الست الأخيرة، بعد فوزه على مضفيه فولفسبورغ 1-صفر وتعادل الفريق البافاري مع ضيفه فرايبورغ 1-1 السبت في المرحلة العاشرة.

ورفع دورتموند رصيده الى 24 نقطة مقابل 20 لبايرن، ليضمن بقاءه على صدارة البوندسليغا، حتى بحال خسارته القمة المنتظرة مع غريمه السبت المقبل، فيما قد يخسر بايرن مركزه الثاني بفارق الاهداف عن بوروسيا مونشنغلادباخ بحال فوز الأخير على ضيفه فورتونا دوسلدورف الأحد.

وكان العملاق البافاري يأمل في مواصلة صحوته بفوزه على فولفسبورغ وماينتس، لكن اداءه لم يكن مقنعا مرة جديدة وأهدر نقطته العاشرة هذا الموسم في عشر مباريات.

دخل فرايبورغ المباراة وهو يملك رصيدا كارثيا في العاصمة البافارية، حيث لم يفز في 28 زيارة لمواجهة بايرن أو ميونيخ 1860 أو أونترهاخينغ، وعاد بنقطة من هناك للمرة الأولى منذ 1997.

لكن فريق المدرب كريستيان ستايش الذي يعيش بداية موسم جيدة نسبيا وحصد نقطة أقل من بايرن في المباريات الثماني الأخيرة، حرم بايرن من تحقيق فوزه الخامس عشر تواليا عليه في أرضه، ومعادلة افضل سجل له ضد فريق زائر (15 فوزا تواليا على فولفسبورغ).

وعانى فرايبورغ قبل أن تنطلق المواجهة بعد إصابة مهاجمه نيلس بيترسن خلال الخروج المخيب أمام هولستن كييل الأربعاء في مسابقة الكأس.

وشهدت تشكيلة الكرواتي نيكو كوفاتش الذي لم يفز على فرايبورغ كمدرب، عودة لاعب الوسط الكولومبي خاميس رودريغيز وقلب الدفاع جيروم بواتنغ بعد تعافيهما من الاصابة، فيما غاب لاعب الوسط الإسباني تياغو الكانتارا لاصابته، وجلس قلب الدفاع ماتس هوملس، الجناح الفرنسي فرانك ريبيري، لاعب الوسط ليون غوريتسكا والمهاجم توماس مولر على مقاعد البدلاء.

ولم ينجح بايرن في الوصول كثيرا الى مرمى ضيفه في الشوط الأول، وكانت أخطر فرصه عبر هدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي الذي أهدر افتتاح التسجيل بمواجهة حارس المرمى ألكسندر شفولوف (26).

ودفع كوفاتش في آخر نصف ساعة بريبيري ليصبح أول لاعب أجنبي يخوض 400 مباراة رسمية مع بايرن.

اعتقد جمهور بايرن أن الجناح الدولي سيرج غنابري أنقذه عندما اخترق المنطقة وسدد كرة أرضية إلى يمين الحارس مفتتحا التسجيل (81)، لكن فرايبورغ عادل في الدقيقة قبل الأخيرة عبر لوكاس هولر، متابعا عرضية بين المدافعين نيكلاس سولي وبواتنغ في شباك الحارس الدولي مانويل نوير (89). واهتزت شباك نوير 8 مرات في آخر 8 تسديدات أصابت مرماه في الدوري.

وقال نوير بعد المباراة "منذ أسابيع ولا نظهر أفضل مستوياتنا، وعندما يحصل هذا الأمر لا تكون الأشياء سهلة". بدوره، قال صاحب هدف التعادل هولر الذي ركض 12 كلم في المباراة "أعتقد أنه سيغمى علي في فراشي ولن احتفل".

- فوز سابع لدورتموند -

وفي الوقت عينه، كان دورتموند يحافظ على سجله الخالي من أية هزيمة، عندما حقق على ملعب منافسه "فولكسفاغن ارينا" فوزه السابع على فولفسبورغ 1-صفر، ليحرم خصمه من التسجيل في مرماه في آخر أربع مباريات.

واستهل المدرب السويسري لوسيان فافر المباراة بتشكيلة هجومية ضاربة ضمت الإسباني باكو ألكاسير، الإنكليزي اليافع جايدون سانشو (18 عاما) وصانع اللعب الدولي ماركو رويس، فيما جلس المهاجم الأميركي الشاب كريستيان بوليسيتش على مقاعد البدلاء.

وحافظ دورتموند على رصيده من دون خسارة في 15 مباراة رسمية تحت اشراف فافر الذي حقق فوزه الأول في ثماني زيارات إلى فولفسبورغ.

واستحق دورتموند التقدم في الشوط الأول، برأسية قريبة لماركو رويس بعد هجمة على الجهة اليسرى لعبها سانشو عرضية وحولها الدنماركي توماس ديلايني مقشرة إلى قائد الفريق الأصفر الذي سجل هدفه السادس هذا الموسم (27).

وقال مدافعه السويسري مانويل أكانجي لشبكة "سكاي": "دافعنا جيدا جدا، وواجهنا فرصا قليلة في فولفسبورغ. أهدرنا عدة فرص في الشوط الثاني، لكن عندما لا تترجم كما اليوم من الأفضل أن تدافع جيدا. لا يمكننا تسجيل ثلاثة أو أربعة أهداف في كل مباراة".

وحقق شالكه وصيف الموسم الماضي فوزه الثالث في خمس مباريات متابعا صعوده من ذيل الترتيب، على حساب ضيفه هانوفر القابع في منطقة الهبوط 3-1. سجل للفريق الأزرق الجزائري نبيل بن طالب (57 من ركلة جزاء) والسويسري بريل امبولو (71) ومارك أوث (85)، وللخاسر هندريك فايداندت (70).

واصبح لاعب الوسط الإنكليزي ريس نلسون (18 عاما و10 أشهر و25 يوما) ثالث أصغر لاعب يسجل خمسة أهداف في الدوري بعد لوكاس بودولسكي (18 عاما و10 اشهر و14 يوما) وأولاف تون (18 عاما و10 أشهر و15 يوما)، عندما افتتح التسجيل لهوفنهايم في مرمى باير ليفركوزن بتسديدة جميلة (19).

وعادل كريم بلعربي سريعا للمضيف (30)، قبل أن يستعيد هوفنهايم تقدمه عبر البرازيلي جولينتون (34) ويعززه بثالث عن طريق الإيطالي فينتشنزو غريفو (49 من ركلة جزاء) ثم أضاف جولينتون الرابع (73).

وبفوزه الكبير، نجح هوفنهايم في خطف النقاط الثلاث للمباراة الثالثة تواليا مرتقيا إلى المركز السادس، فيما عاد باير ليفركوزن إلى مسلسل الهزائم وتراجع إلى المركز الثاني عشر.

وأهدر اوغسبورغ تقدمه على نورمبرغ في اللحظات الأخيرة وتعادل معه 2-2. سجل لأوغسبورغ الإيسلندي ألفريد فينبوغاسون (11) والفرنسي جوناثان شميد (59)، ولنورمبرغ ألكسندر فوخس (54) ولوكاس مول (88).

ملخص مباراة دورتموند وفولفسبورغ:

ملخص مباراة بايرن ميونيخ وفرايبورغ:

ملخص مباراة هوفنهايم وباير ليفركوزن:

ملخص مباراة شالكه وهانوفر: