قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

ذكرت تقارير صحافية في إنكلترا الأحد، بأن مهاجم منتخب إنكلترا السابق ونادي دي سي يونايتد الاميركي حاليا، واين روني، سيكون قائدا للأسود الثلاثة لمرة واحدة فقط عندما يلتقي نظيره الأميركي في مباراة ودية خيرية مقررة على ملعب ويمبلي في 15 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي.

وكان روني اعلن اعتزاله اللعب دوليا في آب/أغسطس عام 2017 بعد ان خاض في صفوف انكلترا 119 مباراة دولية سجل خلالها 53 هدفا (رقم قياسي محلي).

وستكون المباراة بمثابة التكريم للولد الذهبي لكرة القدم الانكليزية ونادي مانشستر يونايتد سابقا.

وذكرت الصحف بأن الاتحاد الإنكليزي اتفق مع روني على خوض هذه المباراة مع محادثات طويلة بين الطرفين ونقلت عن مصدر قوله "ستمنح هذه المباراة الفرصة امام أنصار الكرة الإنكليزية ليقوموا بتوديع لاعب محبوب لديهم وفي الوقت نفسه ستدر المباراة اموالا لمؤسسات خيرية".

وسيعلن مدرب انكلترا غاريث ساوثغيت تشكيلته الرسمية للمباراة ضد الولايات المتحدة الاسبوع المقبل.

وكان روني بدأ مسيرته مع منتخب انكلترا في 12 شباط/فبراير عام 2003 ضد استراليا بعمر 17 عاما و111 يوما، وشارك معه في ست بطولات كبرى وكان قائدا له في 22 مباراة. 

خاض آخر مباراة دولية له ضد اسكتلندا في تشرين الثاني/نوفمبر 2016.