قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لم ينجح النجم الانكليزي، واين روني، في بيع سيارته موديل رينج روفر في أحد المزادات رغم عرضها بربع الثمن الذي اشتراها به. ورغم أن سعر تلك السيارة جديدة يقدر ب 80 ألف إسترليني، لكنها قرر بيعها بسعر يتراوح بين 20 و24 ألف إسترليني، ومع هذا، فإنها لم تحظي باهتمام أي مشتري في مزاد أقيم بمدينة ديربي.

وذكرت صحيفة "ذا صن" أن تلك السيارة، وهي موديل رينج روفر فوغ فضية اللون موديل 2009 وقطعت مسافة قدرها 76 ألف ميل، لم تجذب اهتمام أي من المشترين الذين تواجدوا في المزاد. ويأتي ذلك بعدما اضطر نجم نادي ايفرتون المخضرم لعرض سيارته الأخرى BMW i8 للبيع بعد تلقيه منعاً بسبب القيادة مخموراً.

وأضافت الصحيفة أن سيارة رينج روفر لديها سجل خاص بفحوصات وزارة النقل في بريطانيا بما في ذلك تقرير صادر عام 2012 يفيد بأن هناك تلفاً في إطاراتها، مع وجود تقارير أخرى عن تعرضها لتسريب زيت، تآكل بأنابيب الفرامل ونظام التعليق.

أعدت "إيلاف" المادة نقلاً عن صحيفة "ذا صن" البريطانية، الرابط الأصلي أدناه
https://www.thesun.co.uk/tvandshowbiz/7872061/wayne-rooney-range-rover-auction/