: آخر تحديث
بات مرشحاً لتدريب الأرجنتين بعد بطولة كوبا أميركا

"كأس ليبرتادوريس" ينصب غاياردو كأفضل مدرب في تاريخ ريفر بلايت

اصبح المدرب الأرجنتيني مارسيلو غاياردو بطلاً دون منازع بين جماهير نادي ريفر بلايت الأرجنتيني بعدما قاد الفريق للتتويج بـ"كأس ليبرتادوريس" على حساب مواطنه وغريمه بوكا جونيور بثلاثة اهداف لهدف في النهائي التاريخي المثير الذي احتضنه ملعب "سانتياغو بيرنابيو" بالعاصمة مدريد.

وكان غاياردو قد تابع مباراتي الذهاب والإياب في نهائي ليبرتادوريس بعيداً عن دكة الاحتياط بسبب عقوبة الإيقاف التي سلطت عليه على خلفية الاحداث التي عرفتها مباراة الإياب في الدور النصف النهائي ، إلا ان بصمته التكتيكية كانت واضحة على أداء الفريق، خاصة في قدرته على العودة في النتيجة بعدما كان متخلفاً خلال لقاء الذهاب مرتين إلا انه نجح في إدراك التعادل ثم تحقيق الانتصار.

وبهذا الإنجاز ارتقى غاياردو ليصبح المدرب الافضل في تاريخ النادي بأعلى رصيد من الألقاب و البطولات التي نالها مع ريفر بلايت منذ توليه الاشراف على تدريبه في عام 2014 ، خاصة انه نجح في ظرف زمني قصير في إعادة الفريق إلى أمجاده ليحقق معه 9 ألقاب منها لقبان في بطولة كأس ليبرتادوريس عامي 2015 و 2018.

هذا ونجح ريفر بلايت في التألق على الصعيدين المحلي والقاري منذ عين غاياردو على رأس جهازه الفني، حيث أحرز ثلاثة ألقاب قارية وستة ألقاب محلية في انتظار إحرازه لقب كأس العالم للأندية التي سيشارك فيها بصفته بطلاً لأبطال قارة أميركا الجنوبية .

وتفوق غاياردو على المدرب الراحل انخيل لابرونا الفائز مع النادي بستة ألقاب، كما تفوق على رامون دياز رغم تعادلهما في رصيد الألقاب بتسعة لكل منهما ، إلا ان غاياردو تفوق بإحرازه كأس ليبرتادوريس مرتين في حين حققه دياز مرة واحدة في عام 1996.

وفي استطلاع للرأي نظمته صحيفة "أوليه" الأرجنتينية اختار ما نسبته 86% من جماهير ريفر بلايت المدرب الحالي مارسيلو غاياردو كأهم مدرب في تاريخ النادي العريق على حساب انخيل لابرونا و رامون دياز.

وبرأي عشاق "الريفر"، فإن غاياردو هو المدرب المناسب لقيادة منتخب الأرجنتين في المرحلة القادمة و المؤهل لإعادة بريقه وأمجاده والخروج من مرحلة الفراغ التي تلازمه منذ اعوام بعدما برهن على كفاءته المتميزة في تجربته مع الفريق، إذ يتوقع تعيين غاياردو مديراً فنياً لمنتخب بلاده بعد بطولة كوبا اميركا في حال فشل المدرب الحالي ليونيل سكالوني في مهمته.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. قطر تحسم
  2. هدف قاتل يضع عمان في ثمن النهائي واليابان تحسم الصدارة
  3. إيران تتعادل مع العراق وتحتفظ بصدارة مجموعتها
  4. سون العائد يقود كوريا الجنوبية الى الصدارة على حساب الصين
  5. سوريا تودع كأس آسيا من الدور الأول وفلسطين تنتظر
  6. الكرة الكرواتية تصنع مجدها بإنجازات عالمية تاريخية في عام 2018
  7. خسارة جنوب أفريقيا لتنظيم البطولة القارية 2019 تثير جدلاً واسعاً
  8. ليفربول وريال مدريد يهيمنان على التشكيلة المثالية للاتحاد الأوروبي
  9. أرسنال ثالث أكثر الأندية دفعاً لرواتب لاعبيه يرفض إبرام صفقات شتوية
  10. تاريخ الدوري الإنكليزي يعزز فرصة ليفربول في التتويج باللقب
  11. توتنهام يصدم ريال مدريد بقيمة انتقال هاري كين
  12. البحرين تقتنص التأهل من الهند وصدارة باهتة للإمارات
  13. ميسي يعادل إنجاز رونالدو في الدوريات الخمسة الكبرى
  14. اليابان إلى دور الـ16 بفوز جدلي على عمان وقطر تسحق كوريا الشمالية
  15. صديقة رونالدو السابقة: كريستيانو مريض نفسي.. هددني بتقطيع جسدي
  16. برشلونة يجتمع مع نيمار لوضع خطة
في رياضة