: آخر تحديث

نيمار يعلن: لن أعود إلى الملاعب قبل 17 مايو

قال نجم باريس سان جرمان الفرنسي الدولي البرازيلي نيمار الثلاثاء انه سيخضع لفحص جديد في 17 ايار/مايو المقبل لتقييم إعادة تأهيله بعد العملية الجراحية التي خضع لها في قدمه اليمنى في آذار/مارس.

وقال نيمار في حدث ترويجي في ساو باولو: "الفحص الاخير سيكون في 17 ايار/مايو. وقتها سأرى بشكل أفضل متى سأعلن أنني مستعد للعب"، فيما يبدو وكأنه يستبعد ضمنا العودة الى صفوف النادي الباريسي قبل نهاية الموسم.

وسيخوض باريس سان جرمان مباراته الاخيرة هذا الموسم في 19 ايار/مايو في كاين. ومن المرجح ألا يخاطر البرازيلي تفاديا لانتكاسة جديدة قبل نهائيات كأس العالم في روسيا التي تبدأ في 14 حزيران/يونيو.

وأضاف نيمار "كل يوم تقريباً أتحدث إلى النادي (الباريسي)، والى الجهاز الفني". وكان الاسباني اوناي ايمري مدرب باريس سان جرمان اعلن يوم الجمعة الماضي في باريس، ان النجم البالغ من العمر 26 عاما "قريب من العودة" عندما اعلن نيمار من البرازيل، أنه بحاجة الى "شهر على الاقل" للعودة.

وردا على سؤال حول فترة النقاهة التي يجريها في مقر إقامته الفاخر على ساحل ريو دي جانيرو، قال المهاجم الأغلى في تاريخ كرة القدم أنه يقوم "بأكبر عدد من التمرينات" ويتبع "برنامجه التأهيلي كل يوم".

وتعرض نيمار الى الاصابة في مباراة بين سان جرمان ومرسيليا (3-صفر) في 25 شباط/فبراير الماضي، وغاب منذ ذلك الحين عن صفوف فريقه، لاسيما مباراة الاياب في الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا ضد حامل اللقب ريال مدريد في السادس من آذار/مارس، والتي خسرها النادي الفرنسي على أرضه 1-2، وأقصي بذلك من المسابقة الأوروبية لخسارته أيضا في الذهاب بنتيجة 1-3.

وخضع نيمار لعملية جراحية في عظم القدم اليمنى في بيلو هوريزونتي من قبل طبيب المنتخب البرازيلي رودريغو لاسمر.

وتابع نيمار الذي جاء الى الحدث الترويجي بمساعدة عكازين ويطأ بالكاد قدمه اليمنى على الأرض، "من الصعب للغاية البقاء دون لعب، ودون تدريب".

وأوضح أن "كأس العالم التي يعتبر المنتخب البرازيلي بين أبرز المرشحين للتتويج بلقبها، هي بمثابة الحلم وفرصة ينتظرها منذ أربع سنوات".

لكن نيمار أردف قائلا "سيكون لدي متسع من الوقت للاستعداد"، قبل ان يختم ان حالته الصحية "تتحسن بشكل جيد".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. مورينيو يقود مانشستر يونايتد إلى الهاوية بحصيلة كارثية في تاريخه
  2. تصويت جزر القمر في جائزة
  3. الأرقام تكشف الدور الكبير لإزبليكويتا في إلحاق الخسارة الأولى بمانشستر سيتي
  4. مدريد تتوج ريفر بلايت بطلا لكوبا ليبرتادوريس للمرة الرابعة
  5. 5 أرقام قياسية لمحمد صلاح في فوز ليفربول على بورنموث
  6. ميسي يبدع في دربي كاتالونيا وتشلسي يسقط سيتي للمرة الأولى
  7. للمرة الثالثة على التوالي .. الفوز بكأس العالم لا يكفي للتتويج بـ
  8. ميسي يسجل أسوأ ترتيب له في جائزة
  9. فوتري يواسي غريزمان: غيابك عن الألقاب الفردية بسبب أتلتيكو مدريد
  10. الأصوات العربية تخذل محمد صلاح في جائزة
  11. مانشستر سيتي مهدد بالإبعاد من دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل
  12. تتويج مودريتش بـ
  13. عام 2018 يشهد هيمنة الأندية الإسبانية ونجومها على الألقاب والجوائز
  14. محكمة تايلاندية تدرس طلب تسليم اللاعب حكيم العريبي إلى البحرين
في رياضة