قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

من المتوقع ان يصل المهاجم الانكليزي واين روني الخميس الى العاصمة الاميركية واشنطن، لاتمام البنود القانونية من عقد التحاقه بفريق دي سي يونايتد المشارك في الدوري الاميركي لكرة القدم، بحسب ما ذكر مصدر مطلع لفرانس برس.

وسيوقع الدولي الانكليزي ولاعب مانشستر يونايتد سابقاً، عقداً مدته سنتين ونصف السنة، وتصل قيمته بحسب تقارير صحافية الى 13 مليون دولار اميركي.

وتحدثت صحيفة "واشنطن بوست" عن موافقة نادي دي يونايتد على دفع بدل انتقال لنادي ايفرتون للحصول على خدمات اللاعب البالغ 32 عاماً. ولن يتمكن روني من اللعب لفريقه الجديد قبل فتح باب انتقالات اللاعبين في الدوري الاميركي اعتباراً من 10 تموز/يوليو المقبل. واضافت الصحيفة ان دي سي يونايتد يأمل التحاق روني بصفوفه ومشاركته التمارين اعتباراً من نهاية الاسبوع الحالي.

ويأمل الفريق الاميركي ان يكون روني جاهزاً للعب وقت افتتاح الملعب الجديد للنادي منتصف تموز/يوليو.ومن المتوقع ان يخوض المهاجم الدولي السابق 20 مباراة في الدوري هذا الموسم.

وعلى رغم قرار المسؤولين الرسميين في الفريق عدم التعليق على التحاق روني بصفوفهم اثناء فترة المفاوضات، فقد رحب المدرب بن أولسن بلاعبه الجديد.

وقال "انها إثارة" (رددها ثلاث مرات). سيكون مثيرا تعزيز الفريق، وسيدفعه الى الامام (...) وكم نحتاج الى هكذا تعزيزات في الميدان حالياً".

وكان روني توجه الى العاصمة واشنطن الشهر الماضي لبحث تفاصيل انتقاله الى الفريق الاميركي.

ويتذيل دي سي يونايتد ترتيب المنطقة الشرقية في الدوري الاميركي.

وسجل روني 11 هدفا لايفرتون الموسم المنصرم في الدوري الانكليزي الممتاز، بينها ثلاثية في مرمى وست هام في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، معززا مركزه الثاني على قائمة أفضل الهدافين في تاريخ الدوري الانكليزي خلف آلن شيرر (208 أهداف مقابل 260).

ويحمل روني الرقم القياسي لعدد الأهداف مع المنتخب الانكليزي، اذ سجل 53 هدفا في 119 مباراة دولية خاضها بين العامين 2003 و2016.

وبرز روني في مطلع الألفية الثالثة مع إيفرتون وهو لم يزل في السادسة عشرة من العمر، وانضم الى يونايتد في صيف العام 2004، قبل ان يعود الى نادي مدينة ليفربول في صيف 2017.

وخلال 13 عاما مع "الشياطين الحمر"، أصبح روني أفضل هداف في تاريخ النادي، وسجل 253 هدفا في مختلف المسابقات.

وسبق لمواطنه ديفيد بيكهام فتح الطريق في 2007 امام اللاعبين الأوروبيين للالتحاق بالدوري الاميركي، بعد انضمامه الى لوس انجليس غالاكسي.

وتبعه لاحقاً الى الدوري الاميركي كل من الفرنسي تييري هنري، والبريطانيين فرانك لامبارد وستيفن جيرارد، والايطالي أندريا بيرلو والاسباني دافيد فيلا.

وانضم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش في وقت سابق من السنة الحالية الى لوس انجليس غالاكسي.