قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أثار الاتحاد المصري لكرة القدم جدلا واسعا، بعدما كشف النقاب عن تصميم القميص الجديد للمنتخب الوطني الذي سيرتديه اللاعبون خلال مباريات المنتخب الرسمية في بطولة كأس الأمم الإفريقية القادمة.

وأعلن الاتحاد المصري عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" عن تعاقده مع شركة "بوما" العالمية بدءا من العام الحالي وحتى نهاية عام 2022.

وبعد الكشف عن القميص الجديد للمنتخب المصري، انتشرت موجة من السخرية من قبل الجماهير المصرية في مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبره البعض اختيارا سيئا ولا يليق بحجم منتخب الفراعنة.

وتضاربت التصريحات من أعضاء اتحاد الكرة في الساعات الاخيرة بشأن تصميم القميص، حيث صرح اللواء ثروت سويلم المدير التنفيذي لاتحاد الكرة ان التصميم الذي تم الاعلان عنه لن يشارك به المنتخب في أمم إفريقيا وأنه هناك تصميم جديد سوف يتم الاعلان عنه خلال الفترة القادمة.

لكن حازم إمام عضو مجلس اتحاد الكرة خرج ليؤكد أن القميص الذي تم الإعلان عنه هو الذي سوف يشارك به المنتخب في البطولة القارية وأنه لا يوجد هناك نية للإعلان عن تصميم جديد.