قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

صحيح أن حياة آباء وأمهات نجوم الكرة العالميين عادةً ما تحفل بكثير من المزايا وأوجه الرفاهية التي تتمثل في امتلاك سيارات فارهة، العيش في منازل فخمة أو حضور المباريات الهامة في مقاعد كبار الزوار، لكن كل هذا يزول أمام مجرد مشاهدة أو مصافحة النجمين الأسطوريين الكبيرين، ليونيل ميسي أو كريستيانو رونالدو.

وهو ما تحقق بالفعل عندما تناست أدولفين لوكاكو، والدة النجم البلجيكي روميلو لوكاكو، مهاجم مانشستر يونايتد الإنكليزي، مكانتها كأم لنجم بحجم ابنها، بمجرد مشاهدتها النجم ليونيل ميسي في ملعب الأولد ترافورد، بعد مواجهة البارشا واليونايتد في الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا "تشامبيونزليغ" يوم الأربعاء الماضي، وأظهرت الصور كيف تحولت أدولفين إلى "مشجعة" تضحك ضحكات مكبوتة من فرط سعادتها بلقاء ميسي وهي تعانقه وتلتقط معه الصور التذكارية !

وكان ميسي قد قاد فريقه الكاتالوني لفوز غالي خارج الديار في مباراة الذهاب أمام المان يونايتد بهدف نظيف، ليعزز بذلك من فرص الصعود للدور نصف النهائي للبطولة.

أعدت "إيلاف" المادة نقلاً عن موقع " standardmedia"، الرابط الأصلي أدناه

https://www.standardmedia.co.ke/sports/article/2001320803/-meeting-after-trafford-old-at-struck-star-mother-s-lukakuphotos-messi-lionel