قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

احتفل مشجعان لفريق بنفيكا البرتغالي وصلا الى ألمانيا عن طريق البر لمتابعة مباراته ضد مضيفه اينتراخت فرانكفورت في إياب الدور ربع النهائي لمسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" في كرة القدم، قبل أن يتبين لهما أنهما بلغا مدينة أخرى تحمل الاسم نفسه.

ووثق المشجعان عبر تطبيق انستاغرام، رحلتهما التي استغرقت 16 ساعة من أمادورا في البرتغال الى فرانكفورت مرورا بباريس، قبل ان ينشرا على موقع التواصل صورة لهما مع تعليق "لقد وصلنا الى فرانكفورت".

لكن تبين من صورة نشرها أحد المشجعَين، وهو ألفارو أوليفيرا، أنه يقف الى جانب لوحة كتب عليها اسم "فرانكفورت أو"، وهو اختصار لمدينة "فرانكفورت أودر" المسماة كذلك لوقوعها على ضفة نهر أودر.

والمفارقة أن هذه المدينة القريبة من الحدود الشرقية لألمانيا مع بولندا، تقع على مسافة نحو 610 كلم من المدينة التي يتخذها اينتراخت مقرا له، والواقعة الى الغرب على مقربة من الحدود مع فرنسا.

وأثار عدد من مستخدمي انستاغرام انتباه المشجعَين الى الخطأ الذي وقعا فيه، قبل ان يتنبها الى أنهما في المكان الخطأ، وعليهما القيادة لست ساعات إضافية قبل بلوغ مقصدهما لمتابعة المباراة التي تقام مساء الخميس.

وقال أوليفيرا في شريط مصور عبر انستاغرام "علينا ان نقود لست ساعات إضافية" قبل الوصول الى ملعب "كومرسبنك أرينا" لمتابعة المباراة التي يدخلها بنفيكا بأفضلية الفوز ذهابا على ملعبه 4-2.