قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تعقد رابطة الأندية الأوروبية جمعية عمومية استثنائية في حزيران/يونيو المقبل للبحث في التعديلات المثيرة للجدل المقترح إدخالها على مسابقة دوري الأبطال بعد عام 2024.

وأشارت الرابطة في بيان الخميس الى أن الاجتماع الذي ستعقده في مالطا في السادس من حزيران/يونيو والسابع منه، يأتي في إطار سعي مجلس إدارتها "للإبقاء على مسار شفاف، مباشر، ومنخرط حول مسابقات الاتحاد الأوروبية لكرة القدم بعد العام 2024".

وأثارت التعديلات المقترحة على المسابقة القارية الأم، اعتراضات واسعة من دوريات وأندية أوروبية. وبحسب التقارير، تتمحور الاصلاحات حول تغيير كبير في دور المجموعات يشمل توزيع الفرق على أربع مجموعات من ثماني فرق بدلا من الصيغة الحالية لثماني مجموعات من أربعة فرق.

كما تشمل اقتراحات متعلقة ببلوغ الأدوار الإقصائية والموسم المقبل، وإقامة مباريات في نهاية الأسبوع بدلا من الثلاثاء والأربعاء فقط (باستثناء النهائي)، ما سيؤثر على برامج الدوريات التي تقام غالبيتها السبت والأحد.

ويشمل الاقتراح تأهل الفرق الستة الأولى في كل مجموعة الى النسخة المقبلة من المسابقة، بدلا من أن يكون ذلك مرتبطا - كما هو الحال حاليا - بتصنيفها في نهاية الموسم الكروي في بلادها.

لكن في رسالة وجهها الأربعاء الى الأندية الـ232 المنضوية في إطار الرابطة، تحدث رئيس الأخيرة الأندية الإيطالي أندريا أنييلي، رئيس نادي يوفنتوس، عن وجود "تكهنات وشائعات غير دقيقة" في وسائل الإعلام، مؤكدا أنه لم يتم الاتفاق بعد بشكل نهائي على "أي اقتراحات ملموسة".

وأثارت التعديلات المقترحة قلق العديد من رابطات البطولات الأوروبية الوطنية، والتي دعت نحو 900 من أندية القارية الى اجتماع في مدريد في السادس من أيار/مايو والسابع منه لدراسة الاقتراحات.

وسيأتي اللقاء عشية اجتماع في سويسرا بين الاتحاد الاوروبي للعبة (ويفا) ورابطة البطولات لمناقشة تعديلات اقترحتها رابطة الأندية الأوروبية.

وفي رسالته الى الأندية، أبدى أنييلي معارضته للاجتماع المقترح في مدريد بين رابطات الدوريات والأندية، داعيا الأخيرة لعدم حضوره.