قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

كشف تقرير بريطاني عن سر موافقة نادي تشيلسي الإنكليزي على رحيل لاعب وسط الفريق البلجيكي إدين هازارد الذي يترقب الإعلان رسميا عن انتقاله إلى نادي ريال مدريد الإسباني بعد المباراة التي ستجمع تشيلسي بمواطنه أرسنال على نهائي بطولة "اليوروبا ليغ" في العاصمة باكو بنهاية شهر مايو الجاري.

ووفقا لما كشفته صحيفة "دايلي ميل " البريطانية، فإن إدارة تشيلسي قد اضطرت للموافقة على بيع عقد هازارد لصالح ريال مدريد مقابل 100 مليون يورو ، وذلك بهدف تحقيق توازن مالي لخزينة النادي، وتفادي تجاوز قواعد اللعب المالي النظيف التي يفرضها الاتحاد الأوروبي على الأندية المنضوية تحت لوائه ، ليتجنب بالتالي الدخول في نزاع مع الاتحاد القاري خاصة بعد نزاعه مع الاتحاد الدولي الذي سلط عليه عقوبة الحرمان من التعاقدات، حيث ينتظر نتيجة طعنه على القرار امام محكمة "الكاس".

وظل تشيلسي متمسكا بنجمه البلجيكي، ورافضاً كل الإغراءات التي جاءته من ريال مدريد الصيف الماضي وتحديداً بعد نهاية كأس العالم بروسيا، غير ان عقوبة الحرمان من التعاقدات والتخوف من  قواعد اللعب المالي النظيف فرضا على إدارة "البلوز" التعامل بواقعية مع قضية هازارد حيث وجدت ان  بيعه يخدم النادي واللاعب في الوقت نفسه.