قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قرر المدرب الإسباني رافايل بينيتيز الافتراق عن نيوكاسل الإنكليزي بعد الفشل في التوصل الى اتفاق من أجل تمديد عقده الذي ينتهي في 30 حزيران/يونيو الحالي، وذلك بحسب ما أعلن الاخير الإثنين.

وقال نيوكاسل في بيان أنه "مع خيبة أمل، نعلن بأن المدرب رافايل بينيتيز سيترك نيوكاسل يونايتد عند انتهاء عقده في 30 حزيران/يونيو 2019"، موضحا "عملنا بجهد كبير خلال فترة طويلة من أجل تمديد عقد رافا، لكن لم ولن نتمكن من التوصل الى اتفاق مع رافا وممثليه".

وكشف نيوكاسل الذي أنهى الموسم المنصرم من الدوري الإنكليزي الممتاز في المركز الثالث عشر، أن مساعدي بينيتيز "باكو دي ميغيل مورينو، أنتونيو غوميز بيريز وميكل أنتيا، سيتركون النادي أيضا في 30 حزيران/يونيو".

واستلم بينيتيز (59 عاما) مهمة الاشراف على نيوكاسل منذ اذار/مارس 2016 بعقد يمتد لثلاثة أعوام لكنه لم يتمكن من إبقائه في الدوري الممتاز رغم إنهائه الموسم بست مباريات متتالية دون هزيمة.

إلا أن المدرب السابق لفالنسيا وريال مدريد وليفربول وتشلسي الإنكليزيين وإنتر ميلان ونابولي الإيطاليين أعاد الفريق مجددا الى الدوري الممتاز في الموسم التالي.

وشكر نيوكاسل المدرب الإسباني "وفريقه التدريبي على جهودهم خلال الأعوام الثلاثة الماضية وعلى مساهمتهم الهامة في ما حققنا جماعيا. كما نريد أن نشكر مشجعينا، اللاعبين والطاقم العامل في الفريق على صبرهم خلال فترة من الشكوك"، كاشفا "ستبدأ الآن عملية البحث عن بديل".