قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أدى حادث قوي تعرض له بطل العالم سائق فريق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون وخرج منه سالما السبت، الى تعليق الجولة الثالثة الأخيرة من التجارب الحرة لسباق جائزة بلجيكا الكبرى، المرحلة الثالثة عشرة من بطولة العالم للفورمولا واحد.

واصطدمت سيارة بطل العالم خمس مرات بالجدار على حلبة سبا-فرانكورشان التي تستضيف السباق البلجيكي الأحد، ما دفع المنظمين الى رفع العلم الأحمر ووقف الجولة الثالثة من التجارب الحرة، والتي تسبق إقامة جولات التجارب الرسمية في وقت لاحق اليوم.

وفقد هاميلتون متصدر الترتيب العام لبطولة 2019، السيطرة على سيارته الفضية عند أحد المنعطفات المتعرجة للحلبة البلجيكية الشهيرة، واصطدم بقوة بالإطارات المطاطية الموضوعة بشكل أمام الجدار الخارجي لتخفيف حدة الارتطام.

وسمع هاميلتون عبر جهاز التواصل يقول لفريقه "اصطدمت بالجدار".

وخرج البريطاني دون إصابات ظاهرة عائدا الى حظيرة الفريق، بينما تم رفع السيارة على شاحنة، وقد بدت عليها آثار الحادث لاسيما من خلال أضرار قوية لاسيما على مستوى الإطارين الأماميين.

وأشار فريق مرسيدس الذي هيمن على بطولة العالم في الأعوام الخمسة الأخيرة، الى أن سيارة هاميلتون ستحتاج الى "استبدال جهازي التعليق والإطارين الأماميين" وقطع أخرى، مضيفا "في غياب أي مفاجآت غير متوقعة، نعتقد بأننا قادرون على إنجاز كل العمل في الوقت المطلوب لبداية التجارب الرسمية للسباق البلجيكي".

وبعد توقف دام نحو 13 دقيقة، عاود السائقون التنافس، ليخرج سائق فيراري شارل لوكلير من موناكو، في المركز الأول متقدما زميله الألماني سيباستيان فيتل، ليواصل فريقهما السيطرة على جولات التجارب الحرة الثلاث في عطلة نهاية الأسبوع، بعد تفوق فيتل في الجولة الأولى ولوكلير في الثانية الجمعة.

وفي حين اكتفى هاميلتون بالمركز السابع، حل زميله في مرسيدس الفنلندي فالتيري بوتاس في المركز الثالث.
&