قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال أوناي إيمري مدرب أرسنال اليوم الأربعاء إنه يقبل انتقادات جماهير النادي بعد عرض باهت قدمه الفريق خلال الهزيمة 1-صفر أمام شيفيلد يونايتد في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

لكن المدرب الإسباني قال إنه يركز الآن بشكل كامل على الحفاظ على صدارة مجموعته السادسة بالدوري الأوروبي من خلال تحقيق الفوز على فيتوريا جيمارايش البرتغالي غدا الخميس.

وأهدر أرسنال فرصته في الصعود للمركز الثالث في الدوري الإنجليزي الممتاز بعد الخسارة أمام شيفيلد يونايتد الصاعد حديثا يوم الاثنين الماضي ما زاد الضغوط على إيمري.

وتهرب المدرب الإسباني من الإجابة عن سؤال عما إذا كانت حالة أرسنال الآن أفضل منها حين تولى تدريب الفريق خلفا للفرنسي أرسين فينجر الذي استمر مع الفريق اللندني لفترة طويلة وقال إنه راض عما أحرزه مع الفريق.

وقال إيمري للصحفيين اليوم الأربعاء "من الطبيعي أن أمر بأوقات عصيبة خلال مسيرتي المهنية وأن أتعرض لانتقادات... علينا تقبل وجهة نظرة جمهور الفريق.

"فقدنا فرصة سانحة في الدوري الإنجليزي الممتاز (للصعود للمركز الثالث). نحتل حاليا المركز الخامس ولدينا فرصة جديدة الأحد المقبل. يجب أن نتحسن. نحن على الطريق ... أشعر بالسعادة لأننا على الطريق الصحيح".

وأضاف "علينا أن نفكر في كيفية... التقدم وتحقيق أهدافنا. من خلال تحقيق فوز سريع غدا. نريد الانتصار غدا. في هذه البطولة حققنا انتصارين وقدمنا عروضا جيدة للغاية".

ويتصدر أرسنال مجموعته السادسة برصيد ست نقاط من مباراتين ويرى إيمري أن تقديم أداء إيجابي في مواجهة فيتوريا جيمارايش الذي لم يحقق أي انتصار من شأنه أن يساعد الفريق عندما يستضيف كريستال بالاس في الدوري الانجليزي يوم الأحد.

وأضاف إيمري "أولا فيما يتعلق بمواجهة فيتوريا جيمارايش. هذا الفريق يحتل المركز الرابع في الدوري البرتغالي وهو فريق جيد وقادر على المنافسة. أتوقع أن تكون المباراة صعبة.

"في مباراتي اينتراخت فرانكفورت وستاندار لييج كان مستوانا جيدا ومن خلال المواجهتين تعرفنا على العديد من الأشياء التي ستعزز قدرتنا على صناعة الفرص واللعب بشراسة في المستقبل مع الاحتفاظ بتوازن جيد دفاعا وهجوما".