قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ألحق بوسطن سلتيكس بغريمه التاريخي لوس أنجليس ليكرز أسوأ هزيمة له هذا الموسم، وذلك باكتساحه بفارق 32 نقطة 139-107 الإثنين في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، فيما قدم نجم بورتلاند ترايل بلايزرز داميان ليلارد أمسية تاريخية بتسجيله 61 نقطة في سلة غولدن ستايت ووريرز.

وبعد أن بدأ اللقاء بتسجيله النقاط الثماني الأولى، بدا ليكرز عاجزا عن مجاراة غريمه التاريخي الذي يتفوق عليه بلقب واحد في رأس لائحة أكثر الفرق إحرازا للقب (17 مقابل 16)، وذلك على الرغم من استعادة خدمات نجمه أنتوني ديفيس بعد غيابه عن المباريات الخمس الماضية بسبب إصابة في أسفل الظهر.

وفرض سلتيكس، القادم من ثلاث هزائم متتالية وست في آخر ثماني مباريات، أفضليته من خلال نجاحه الملفت من خارج القوس حيث نجح في 13 من محاولاته الـ22 الأولى ما سمح له بالابتعاد بفارق 28 نقطة 103-75 في الربع الثالث، قبل أن يصل الفارق الى 34 في الربع الأخير.

ويدين بوسطن بفوزه الثامن والعشرين في 42 مباراة، الى كمبا ووكر الذي نجح أخيرا في فك عقدته أمام "الملك" ليبرون جيمس بتحقيقه فوزه الأول ضده من أصل 29 مواجهة بينهما.

وأنهى ووكر الذي أمضى المواسم الثمانية الأولى له في الدوري مع تشارلوت هورنتس (بوبكاتس سابقا) قبل الانتقال الى بوسطن هذا الموسم، اللقاء بعشرين نقطة على غرار جايلن براون، فيما كان جايسون تاتوم الأفضل بتسجيله 27 مقابل 18 نقطة مع 11 متابعة للتركي أنس كانتر.

أما من جهة ليكرز الذي دخل اللقاء على خلفية عشرة انتصارات في مبارياته الـ11 الأخيرة، فكان جيمس الأفضل بتسجيله 15 نقطة مع 13 تمريرة حاسمة و7 متابعات، فيما ساهم جافايل ماكغي بـ18 نقطة وكل من راجون روندو وكايل كوزما بـ13 وأنتوني ديفيس بتسع في 23 دقيقة، لكن ذلك لم يكن كافيا لتجنيب أفضل فريق في المنطقة الغربية أسوأ هزيمة له هذا الموسم (الهزيمة الأكبر سابقا كانت بفارق 24 ضد دنفر ناغتس في 22 كانون الأول/ديسمبر بغياب ليبرون جيمس).

ولم يشأ جيمس المبالغة في أهمية هذه الخسارة، مكتفيا بالقول "اسمعوا، كانت وحسب هزيمة قاسية، هذا كل ما في الأمر".

- يانيس يصل الى 10 آلاف نقطة -

وفي زعامة المنطقة الشرقية، استمر ميلووكي باكس بعروضه القوية وحقق فوزه السابع تواليا والـ39 في 45، بتغلبه على شيكاغو بولز 111-98 بفضل نجمه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو الذي حقق الـ"تريبل دابل" الرابع له هذا الموسم، بعد تسجيله 28 نقطة مع 14 متابعة و10 تمريرات حاسمة.

وحسم ميلووكي انتصاره الرابع على شيكاغو هذا الموسم من أصل أربع مواجهات بينهما، رغم فقدانه الكرة في 23 مناسبة والنقاط الـ24 التي سجلها الضيوف جراء ذلك.

وأضحى أنتيتوكونمبو عن 25 عاما و45 يوما سادس أصغر لاعب في تاريخ الدوري يصل الى حاجز 10 آلاف نقطة (10004) بعد ليبرون جيمس (23 و59 يوما) وكيفن دورانت (24 عاما و33 يوما) وكوبي براينت (24 و194 يوما) وكارميلو أنتوني (24 و251 يوما) وترايسي ماكغرايدي (24 و272 يوما).

ووصل اليوناني الذي يخوض موسمه السابع في الدوري، الى النقطة 10 آلاف مع بقاء 4 دقائق ونصف على الربع الأخير، قبل أن يضيف في الوقت المتبقي أربع نقاط أخرى.

ولم يكن أنتيتوكونمبو راضيا تماما عن أداء فريقه في اللقاء، لاسيما من ناحية خسارة الكرة، لكنه عزا هذا الأمر الى تفكير اللاعبين برحلتهم هذا الأسبوع الى باريس حيث يتواجهون الجمعة مع تشارلوت هورنتس في إطار الترويج للدوري عبر البحار، والى اقامة المباراة في فترة بعد الظهر خلال الأسبوع في خطوة غير معتادين عليها.

وأوضح "مباراة من هذا النوع تكون خادعة الى حد ما. نحن في صدد التوجه الى باريس، علينا الاعتناء بعائلاتنا هنا والتأكد من أن كل شيء في مكانه. يجب عليك الحرص على توضيب حقائبك، وكل الأمور الأخرى. هذا الأمر يشغلك عن المباراة".

- 61 نقطة لليلارد في سلة ووريرز -

واحتاج ميامي هيت الى شوط إضافي من أجل تجاوز ضيفه ساكرامنتو كينغز 118-113، معززا سجله كأفضل فريق على أرضه هذا الموسم ومعادلا مجمل عدد الانتصارات التي حققها الموسم الماضي بين جماهيره (فاز في 19 وخسر في 22)، وذلك في 20 مباراة فقط حتى الآن.

وأكد ميامي الذي لم يتقدم على ضيفه ولو لمرة واحدة في الربع الرابع، إنه "سيد" الأشواط الإضافية بخروجه منتصرا للمرة السابعة من أصل 7 مباريات خاض فيها التمديد، رافعا رصيده الإجمالي الى 30 فوزا في 41 مباراة بفضل جهود كندريك نان (25 نقطة) وجيمس جونسون (22 بتسع محاولات من أصل 11).

وتعملق داميان ليلارد وحطم الرقم القياسي لفريقه بلايزرز من حيث عدد النقاط بعد أن دك سلة ووريرز بـ61 نقطة، بينها 11 ثلاثية، وأضاف أيضا 10 متابعات مع 7 تمريرات حاسمة، في مباراة حسمها أصحاب الأرض بعد شوط إضافي 129-124 ضد وصيف البطل الذي يرزح تحت وطأة الاصابات.

وتفوق ليلارد على الرقم القياسي السابق بفارق نقطة، والذي سجله في 9 تشرين الثاني/نوفمبر ضد بروكلين نتس، متجاوزا حاجز الخمسين نقطة للمرة السابعة في الموسم المنتظم.

وفاز سان أنتونيو سبيرز على مضيفه فينيكس صنز 120-118 رغم النقاط الـ37 التي سجلها ديفين بوكر لصالح الأخير، على غرار ما فعل تورونتو رابتورز حامل اللقب الذي تغلب على مضيفه أتلانتا هوكس 122-117 رغم تعملق تراي يونغ في صفوف الأخير (42 نقطة مع 15 تمريرة حاسمة و6 متابعات).

وقاد الاسترالي بين سيمونز فيلادلفيا سفنتي سيكسرز للفوز على بروكلين نتس 117-111 بتسجيله 34 نقطة مع 12 متابعة و12 تمريرة حاسمة، فيما عوض أوكلاهوما سيتي ثاندر تخلفه أمام مضيفه هيوستن روكتس بفارق 15 نقطة في الربع الأخير وخرج منتصرا 112-107 بقيادة النجم السابق لروكتس كريس بول الذي سجل 27 من نقاطه الـ28 في الشوط الأول.

وذهب مجهود النجم السابق لثاندر راسل وستبروك سدى (32 نقطة مع 12 متابعة و11 تمريرة حاسمة) في ظل معاناة النجم الآخر جيمس هاردن الذي سجل 29 نقطة لكنه اكتفى بمحاولة ناجحة يتيمة من خارج القوس من أصل 17.

وتغلب أورلاندو ماجيك على تشارلوت هورنتس 106-83، ونيو أورليانز بيليكانز على ممفيس غريزليز 126-116، ونيويورك نيكس على كليفلاند كافالييرز 106-86، ودنفر ناغتس على مينيسوتا تمبروولفز 107-100، ويوتا جاز على إنديانا بيسرز 118-88.