قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن منظمو ماراتون طوكيو الاثنين أن السباق المقرر في العاصمة اليابانية في الاول من آذار/مارس المقبل، لن يكون متاحا امام ما يقارب 38 الف مشارك من الهواة، بسبب المخاوف من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وجاء في بيان لمؤسسة ماراتون طوكيو "لقد توصلنا الى استنتاج مفاده أنه سيكون للأسف من الصعب تنظيم هذا الحدث الذي يشارك فيه الهواة (...) لأن العديد من الاشخاص أصيبوا" بفيروس كورونا المستجد في مدينة طوكيو.

وتابع البيان "لذا لن ننظم الماراتون الا ان لعدائي النخبة وعدائي النخبة على الكراسي المتحركة"، حيث أشار مسؤول حكومي الى أن عددهم يقارب 200 شخصا.

وجاء القرار قبل بضعة أشهر من استضافة اليابان لدورة الالعاب الاولمبية الصيف المقبل حيث تستمر المخاوف من أن يلقي فيروس كورونا المستجد بظلاله على الاستعدادات للعرس الأولمبي.

وسجلت اليابان اصابة ما يقارب 65 شخصا بالفيروس في حين ارتفع عدد المصابين على متن سفينة "دايموند برينسس" السياحية التي تخضع لحجر صحي في مرفأ يوكوهاما قرب طوكيو وعلى متنها 3711 شخصا، الى اكثر من 450 حالة.

وحذر وزير الصحة الياباني كاتسونوبو كاتو الاحد، أن بلاده تدخل "مرحلة جديدة" من توسع انتشار الوباء حيث تسجل اليابان حالات جديدة يوميا لأشخاص أصيبوا بالفيروس دون أن يكونوا قد زاروا الصين قط أو تواصلوا مع أشخاص وافدين من الصين.

ودعا الوزير إلى تفادي التجمعات والأماكن المكتظة. ونتيجة لذلك، ألغيت الاحتفالات بعيد ميلاد الامبراطور التي يتوافد بمناسبتها إلى وسط طوكيو كل عام آلاف المحتفين.

مواضيع قد تهمك :