قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باشرت أندية الدوري الاسباني لكرة القدم الاثنين التدريبات بمجموعات من 10 لاعبين، وفقا للبروتوكول الذي وضعته رابطة الدوري مع السلطات الصحية في البلاد، في خطوة إضافية نحو استئناف الدوري المعلق بسبب فيروس كورونا المستجد، الشهر المقبل.

ونشر نادي برشلونة متصدر الدوري صورا عبر حسابه على تويتر تظهر مشاركة عدد من لاعبيه في التمارين الجماعية أمثال جيرارد بيكيه وسيرجيو بوسكتس، فيما تدرب لاعبو الغريم ريال مدريد في مقر النادي في ضواحي العاصمة الاسبانية تمهيدا للعودة الى تمارين الفرق.

ويسمح البروتوكول الذي وضعته الحكومة بتوسيع التمارين الجماعية تدريجيا لجميع الأندية، بما فيها تلك الواقعة في مناطق ستبقى فيها اجراءات تخفيف القيود المفروضة أكثر صرامة من غيرها.

ويتيح ذلك للاندية الثلاثة الكبرى ريال، برشلونة وأتلتيكو بإقامة التدريبات بمجموعات من 10 أشخاص على رغم أن العاصمة الاسبانية واقليم كاتالونيا لا يزالان في "المرحلة صفر" من خطة تخفيف القيود كونهما المنطقتين الاكثر تضررا في البلاد.

وتعتبر اسبانيا من أكثر البلدان تضررا من "كوفيد-19" الذي أسفر عن قرابة 28 ألف وفاة وأكثر من 231 ألف حالة معلنة بحسب الارقام الصادرة الأحد.

وقال خافيير تيباس رئيس الرابطة يوم الأحد "إنه قرار حكومي. كان من المهم جدا أن تتدرب جميع الفرق بالطريقة ذاتها".

وكرر تيباس رغبة الليغا بإنهاء المراحل الـ11 المتبقية من الموسم المعلق منذ منتصف/آذار مارس الفائت، حيث صرّح "نحن نعمل لكي يتم (استئناف الدوري الإسباني) في 11 أو 12 حزيران/يونيو، لكننا نعمل كي نكون مستعدين بغض النظر عن التاريخ. السلطات الصحية هي التي ستقول متى نبدأ".

وتابع "أود أن يحدث في أسرع وقت ممكن، ولكن الحقيقة هي أنه ليس لدينا موعد مثالي. علينا أن ننتظر الضوء الأخضر من السلطات الصحية".

ويشير البروتوكول الذي وضعته الحكومة أنها تسمح للفرق بإقامة تدريبات من 14 شخصا الا ان الليغا أبلغت الاندية ان الحد الاقصى سيكون 10 لاعبين الاثنين.

وسبق أن صرح تيباس أن تعذّر استكمال الموسم سيكلف الاندية خسائر بقيمة تقارب المليار يورو (1,08 مليار دولار).

مواضيع قد تهمك :