قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ميلانو: مني ميلان الإيطالي بأثقل هزيمة قارية على أرضه عندما سقط الخميس 3-0 أمام ليل الفرنسي ضمن الجولة الثالثة منافسات الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ"، التي شهدت أيضاً انتصارات عريضة لروما الإيطالي، وثلاثي انكلترا أرسنال، توتنهام وليستر سيتي.

وألحق ليل الهزيمة الأقسى بميلان على أرضه في المسابقات القارية عندما تفوق عليه بثلاثية نظيفة بهاتريك للتركي يوسف يازيجي، منهياً سجلاً خالياً من الهزائم في 24 مباراة متتالية في جميع المسابقات.

وتصدر النادي الفرنسي المجموعة رافعاً رصيده إلى سبع نقاط، فيما تراجع ميلان إلى المركز الثاني بست نقاط، أمام سباتا براغ بثلاث نقاط الذي فاز 4-1 على سلتيك الاسكتلندي المتذيل.

وكان الـ"روسونيري" متصدر الدوري الايطالي يأمل الحفاظ على سجله الخالي من الهزائم في 24 مباراة في جميع المسابقات منذ آذار/مارس الماضي، مستغلاً تألق نجمه السويدي زلاتان إبراهيموفيتش متصدر ترتيب هدافي الدوري الإيطالي بسبعة أهداف.

وفشل "إيبرا" في مسعاه إلى وضع بصمته في التاريخ بتسجيله هدفاً، ليصبح أكبر لاعب في تاريخ النادي الإيطالي يسجل في بطولة أوروبية، بعد خروجه من المباراة التي لم يظهر فيها كما يجب، في الدقيقة 62.

وقال البرتغالي ديوغو دالوت ظهير ميلان "بدأنا جيدًا، ارتكبنا أخطاء لا نرتكبها عادة. النتيجة قاسية ربما، الآن علينا أن نقوم بردة فعل".

وتابع اللاعب المعار من مانشتسر يونايتد الانكليزي "تحضّرنا جيدًا للمباراة ولكن أي شيء قد يحصل في كرة القدم".

أرسنال وليستر بالعلامة الكاملة

وواصل كل من أرسنال وليستر سيتي انطلاقتيهما القوية بالإبقاء على العلامة الكاملة، بفوز الأول 4-1 على ضيفه مولده النروجي بينهما هدفان عكسيان، والثاني برباعية نظيفة على دي براغا البرتغالي.

ورفع أرسنال رصيده إلى تسع نقاط في المجموعة الثانية أمام مولده الثاني مع 6 نقاط الذي مني بخسارته الأولى، فيما يحتل رابيد فيينا النمسوي المركز الثالث بعدما حصد نقاطه الثلاث الاولى بفوز مثير 4-3 على دوندالك الايرلندي.

وسجل النروجي كرستوفر هاوغن (45+1 هدف عكسي)، الغامبي شريف سينيان (62 هدف عكسي)، العاجي نيكولا بيبي (70) وجوزيف ويلوك (88) أهداف ارسنال فيما أحرز مارتن ايلينغسن هدف اصحاب الارض (22).

وفي المجموعة السابعة، قاد النيجيري كيليتشي ايهياناتشو ليستر سيتي إلى الفوز الثالث توالياً بتسجيله ثنائية (20 و47)، في الانتصار 4-صفر على ضيفه براغا البرتغالي.

وسجل البديل البلجيكي دينيس بارييه الهدف الثالث (67)، قبل ان يختتم جيمس ماديسون مهرجان الأهداف بتسديدة من أمام المرمى (78).

ورفع ليستر رصيده إلى تسع نقاط من ثلاث مباريات أمام براغا الثاني برصيد ست نقاط الذي مني بالخسارة الأولى، وأيك أثينا اليوناني الثالث الذي حصد نقاطه الثلاث الأولى بفوزه 3-صفر على زوريا لوهانسك الأوكراني.

عودة توتنهام

بدوره، عاد توتنهام الإنكليزي إلى سكة الانتصارات بفوزه 3-1 على مضيفه لودوغوريتس البلغاري بعدما سقط امام انتويرب البلجيكي في الجولة الماضية.

وسجل لتوتنهام هاري كاين (13)، البرازيلي لوكاس مورا (32)، والأرجنتيني جيوفاني لو سيلسو (62)، فيما سجل الروماني كلاوديو كيشيرو هدف لودوغوريس الوحيد (50).

ورفع توتنهام رصيده الى 6 نقاط في صدارة المجموعة العاشرة بفارق الاهداف عن أنتويرب الثاني الذي سقط بهدف نظيف امام ضيفه لاسك النمسوي الذي بات في رصيده ايضا ست نقاط.

وقال مدرب توتنهام البرتغالي جوزيه مورينيو "كنا جيدين بما فيه الكفاية للفوز بهذه المباراة. سيطرنا على غالبية الفترات وأظهرنا طموحًا كبيرًا".

وفي المجموعة الأولى، استعرض روما الإيطالي أمام نادي كلوج الروماني بخماسية نظيفة.

وافتتح روما التسجيل في الدقيقة الأولى من المباراة برأسية الارمني هنريك مخيتاريان، فيما سجل البرازيلي روجر إيبانيس من ركنية (24)، وأضاف الإسباني بورخا مايورال الهدفين الثالث والرابع (34 و84)، قبل أن يختتم الإسباني بيدرو سانشيز كرنفال الأهداف لروما، بتسجيله الهدف الخامس في الدقيقة (90).

ورفع روما رصيده الى سبع نقاط في الصدارة امام كلوج الثاني بأربع نقاط أسوة بيونغ بويز السويسري الذي يلعب لاحقًا مع سسكا صوفيا البلغاري.

نابولي يقلب الطاولة

وقلب نابولي الإيطالي تأخره في كرواتيا وفاز 2-1 على مضيفه رييكا فيما عاد رريال سوسييداد الإسباني إلى الانتصارات بفوز صعب على ضيفه اي زدالكمار الهولندي، لتشتعل المنافسة في المجموعة السادسة.

وبات في رصيد كل من نابولي، سوسييداد واي زد الكمار ست نقاط من ثلاث مباريات حيث يتصدر الاخير بفارق الاهداف، فيما يتذيل رييكا الترتيب من دون رصيد.

وفي المباراة الأولى، افتتح رييكا التسجيل عن طريق روبرت موريتش (13) فيما سجل كل من الالماني دييغو ديمي (43) والكرواتي فيليب براوت (62 خطأ في مرمى فريقه) هدفي الضيوف.

وفي المباراة الثانية، حقق ريال سوسييداد متصدر الدوري الإسباني فوزاً صعباً على اي زدالكمار بهدف نظيف حمل توقيع بورتو في الدقيقة 58.

ويقدم سوسييداد مستويات مميزة في الليغا هذا الموسم محققًا خمسة انتصارات وتعادلين مقابل هزيمة واحدة، ويتصدر بفارق نقطة عن حامل اللقب ريال مدريد الذي يملك مباراة أقل.

في المجموعة الثالثة، حقق باير ليفركوزن الالماني فوزًا مثيرًا بنتيجة 4-2 على هبوعيل بئر السبع الاسرائيلي، فيما تغلبب سلافيا براغ التشيكي 3-2 على ضيفه نيس الفرنسي.

وبات في رصيد كل من سلافيا وباير 6 نقاط في حين يملك كل من نيس والفريق الاسرائيلي 3 نقاط.

وسجل الجمايكي ليون بايلي (5 و75)، الاسرائيلي ارو داديا (38 هدف عكسي) وفلوريان فيرتز (88) أهداف الضيوف ، فيما سجل الهولندي التون اكولاتسي (11 و25) هدفي اصحاب الارض.

في المجموعة الرابعة، انتهت مباراة مثيرة بين غلاسكو رينجرز الاسكتلندي ومضيفه بنفيكا بالتعادل الايجابي 3-3 بهدف قاتل للفريق البرتغالي في الوقت بدل الضائع، فيما تفوق ليخ بوزنان البولندي على ستاندار لياج البلجيكي 3-1.

وشهدت المباراة طرد الارجنتيني نيكولاس اوتاميندي من جانب بنفيكا في الدقيقة 19.

وبات في رصيد رينجرز 7 نقاط اسوة ببنفيكا، فيما تجمد رصيد بوزنان عند 3 نقاط وبقي لياج خالي الوفاض.