قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين : يسعى منتخب المانيا الى نفض غبار خسارته التاريخية امام اسبانيا بسداسية نظيفة في نوفمبر الماضي ومصالحة جماهيره، من خلال الفوز بمبارياته الثلاث في مستهل مشواره في تصفيات مونديال قطر 2022.

ويستضيف المنتخب الالماني نظيره الايسلندي في دويسبرغ الخميس قبل مواجهة رومانيا خارج الديار ثم لقاء مقدونيا الشمالية بعدها بثلاثة ايام في دويسبرغ مجددا.

وقال مدرب المانيا يواكيم لوف الذي سيترك منصبه في نهاية كأس اوروبا المقررة من 11 يونيو الى 11 يوليو المقبلين "نريد ان نبدأ العام الذي يشهد اقامة كأس اوروبا بترك بصمة واسعاد جماهيرنا مجددا".

وأضاف لوف الذي قاد "مانشافت" الى اللقب العالمي في مونديال البرازيل عام 2014، أن "طموحنا وهدفنا هو تحقيق انطلاقة جيدة من خلال تحقيق ثلاثة انتصارات".

ويحتاج لوف الى تحقيق انتصارات مقنعة امام منتخبات في متناول فريقه لاستعادة ثقة الجماهير الالمانية التي تلقت صدمة كبيرة عندما خسر منتخب بلاده في دوري الأمم الأوروبية امام اسبانيا صفر 6 في نوفمبر الماضي في اقسى خسارة له منذ عام 1931.

بعد تلك الخسارة، اظهر استطلاع للرأي اجرته مجلة "كيكر" بأن 89 في المئة من الجمهور الالماني يشعرون بأن لوف فشل في اعادة بناء المنتخب بعد الخروج المذل من الدور الاول في مونديال روسيا 2018.

واعتبر مدير المنتخب الالماني اوليفر بيرهوف بأنه يتعين على الفريق ان "تستعيد مكانته" بعد الخسارة المذلة في اشبيلية.

ويحتاج لوف الذي بلغ الذروة عندما قاد المانيا الى التتويج بلقبها العالمي الرابع بالفوز على الارجنتيني 1 صفر بعد التمديد في مونديال 2014، الى انهاء عهده الذي سيستمر 15 عاما مع نهاية الكأس القارية بافضل طريقة ممكنة.

وعلى غرار لوف، تحدى الحارس القائد مانويل نوير زملاءه في المنتخب الألماني للارتقاء بمستواهم لكن الـ"مانشافت" تلقى ضربة الثلاثاء بانسحاب صانع ألعاب ريال مدريد الإسباني توني كروس من التشكيلة نتيجة الإصابة.

وقال نوير إن "المدرب الوطني محق. نحن جميعا أمام تحدٍ. لدينا خطط كبيرة. نريد الدخول في وتيرة الأمور. لا نتحمل ارتكاب المزيد من الأخطاء"

وأشار نوير إلى أن المنتخب الألماني يخوض نهائيات كأس أوروبا الصيف المقبل، حيث يتواجه أبطال مونديال 2016 مع فرنسا حاملة اللقب العالمي والبرتغال حاملة اللقب القاري والمجر، بحافز إضافي.

وقال في هذا الصدد "لدينا جميعاً أهدافاً طموحة ونريد أن نتوج حقبة (لوف) الناجحة بنهاية رائعة"، مضيفا "(لوف) متحمس وطموح للغاية. يريد ذلك بأي ثمن. يريد التنحي مع أكبر قدر ممكن من النجاح".

وجوه شابة

وتعتبر المباريات الثلاث المقبلة الفرصة الاخيرة له للنظر في خيارات محتملة قبل انطلاق كأس اوروبا، وقد استدعى شابين الى صفوف المنتخب أحدهما جمال موسيالا (18 عاما) لاعب وسط بايرن ميونيخ الذي يحمل الجنسية الالمانية والانكليزية لكنه فضل الدفاع عن الاولى على الرغم من دفاعه عن الوان منتخب انكلترا للفئة العمرية تحت 21 عاما.

وفرض موسيالا (18 عاما) نفسه في تشكيلة بايرن ميونيخ هذا الموسم وبات اصغر لاعب في صفوف الفريق البافاري يسجل هدفا في دوري ابطال اوروبا في شباك لاتسيو الايطالي (4 1) الشهر الماضي.

كما استدعى فلوريان فيرتر (17 عاما) من صفوف باير ليفركوزن. وقال لوف "نريد خلال التمارين والمباريات رؤية لاعبين يفرضون انفسهم واثبات احقيتهم في التواجد في صفوف المنتخب".

واستطاع لوف استدعاء خمسة لاعبين من الدوري الانكليزي الممتاز بعد تخفيف قيود السفر في المانيا اعتبارا من الاحد الماضي، لكن الخماسي المؤلف من ثلاثي تشلسي تيم فيرنر وكاي هافيرتس وانتونيو روديغر، بالاضافة الى لاعب مانشستر سيتي ايلكاي غوندوغان وحارس مرمى ارسنال برند لينو سيخضعون لحجر صحي داخل معسكر منتخب بلادهم.

سيسمح لهؤلاء بالالتحام باللاعبين الاخرين والاختلاط معهم خلال التدريبات، الاجتماعات والمباريات، لكنهم سيتناولون الغداء بشكل منفصل.

وقال بيرهوف "الوضع يسوء لكننا لا نشتكي من ذلك".

ولن يتواجد في صفوف المنتخب الالماني مهاجم بوروسيا دورتموند المخضرم ماركو رويس الذي لا يظهر بمستوى مستقر بعد غيابه عن الملاعب لفترة طويلة بداعي الاصابة.

ولم تشهد التشكيلة الاخيرة عودة ثنائي بايرن ميونيخ المبعد توماس مولر وجيروم بواتنغ ومدافع بوروسيا دورتموند ماتس هوملس، علما بأن لوف فتح الباب امام هؤلاء للمشاركة في النهائيات القارية.