قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لوس انجليس: تفوق لونزو بول على شقيقه الأصغر لاميلو وقاد شيكاغو بولز لانتصاره الرابع عشر بالفوز على ضيفه تشارلوت هورنتس 133 119 الإثنين في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين "أني بي أيه".

على ملعب "يونايتد سنتر" وأمام 21366 متفرجاً حالمين باستعادة أمجاد الأيام الغابرة والأسطورة مايكل جوردن، دخل بولز الى مباراته وضيفه هورنتس على خلفية ثلاث هزائم في آخر أربع مباريات وكان بالتالي عازماً على تجنب هزيمة تاسعة للموسم.

وبمساهمة من لونزو بول (24 عاماً) الذي خرج منتصراً للمرة الثانية من أصل ثلاث مواجهات جمعته حتى الآن بشقيقه لاميلو (20 عاماً)، فرض بولز هيمنته المطلقة على اللقاء حتى وصل الفارق بينه وبين ضيفه الى 23 نقطة بفضل جهود المونتينيغري نيكولا فوتشيفيتش (30 نقطة مع 14 متابعة و5 تمريرات حاسمة) وديمار ديروزن (28 نقطة) وزاك لافين (25).

وكان بولز موفقاً تماماً في هذا اللقاء، إذ نجح في 59.6 بالمئة من محاولاته وتجاوز خمسة من لاعبيه حاجز العشر نقاط، بينهم لونزو بول الذي سجل 16 مع 8 متابعات تحت أنظار والده لافار الذي شاهد نجله الآخر لاميلو يقدم أيضاً أداءً جيداً حتى أفضل من شقيقه على صعيد الأرقام، إذ سجل 18 نقطة مع 7 متابعات و13 تمريرة حاسمة من دون أن يكون ذلك كافياً لتجنيب فريقه هزيمة ثانية توالياً وعاشرة في 23 مباراة.

الشقيقان

وعلق لونزو على مواجهته مع شقيقه بالقول "أنا ألعب من أجل الفوز. ما زلت الشقيق الأكبر على كل حال ويتوجب علي أن أضيف الفوز تلو الآخر".

أما لاميلو الذي يخوض موسمه الثاني في الدوري فيما بدأ شقيقه الأكبر مسيرته في "أن بي أيه" عام 2017 بألوان لوس أنجليس ليكرز قبل الانتقال في 2019 الى نيو أورليانز بيليكانز وهذا الموسم الى بولز، فقال "كنا نتحدث عن "أن بي أيه" منذ الطفولة. أن أدخل الى الملعب من أجل اللعب ضده، فهذا دائماً حلم يتحول الى حقيقة".

بالنسبة للونزو "الحب بين الأشقاء موجود دائماً خارج الملعب، لكن في الملعب هناك عمل يتوجب عليه تأديته، وأنا أيضاً لدي عمل يجب القيام به".

وتألق في صفوف هورنتس تيري روزيير وغوردون هايوورد بعدما سجل الأول 31 نقطة والثاني 22، فساهما بشكل أساسي في عودة فريقهما من بعيد وتقليص فارق الـ23 نقطة الى أربع فقط قبل 7.31 دقيقة فقط على نهاية اللقاء.

لكن شيكاغو ضرب بقوة بتسجيله 9 نقاط متتالية من دون أي رد للضيوف، ثم حافظ بعدها على أفضليته حتى أنهى اللقاء بفارق 14 نقطة.

وفي المباريات الأخرى، فاز نيو أورليانز بيليكانز على لوس أنجليس كليبرز 123 104، فيلادلفيا سفنتي سيكسرز على أورلاند ماجيك 101 96، دنفر ناغتس على ميامي هيت 120 111، هيوستن روكتس على أوكلاهوما سيتي ثاندر 102 89.