قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: عادت مشكلة الازدواج في الرؤية لتعكّر على الدراج الإسباني مارك ماركيس مشواره في بطولة العالم للدراجات النارية بعد تعرضه لحادث خلال فترة الإحماء التي سبقت سباق موتو جي بي الأحد في جائزة إندونيسيا الكبرى، وفق ما أعلن وفريقه هوندا الثلاثاء.

وقال ماركيس عبر حساباته على وسائل التواصل الاجتماعي "يبدو أني أعاني من مشكلة اعتدت عليها... بدأت بالشعور بعدم الارتياح مع بصري خلال رحلة العودة الى إسبانيا، وقررت زيارة الدكتور سانشيس دالماو الذي أكد لي أني أعاني من فصل جديد من ازدواج في الرؤية".

وأكمل "لحسن الحظ، إنها أقل حدة من الإصابة التي تعرضت لها نهاية العام الماضي. لكن حان الوقت للاستراحة الآن والانتظار ورؤية مدى تطور الإصابة. شكراً لكم جميعاً على دعمكم".

ونُقل ماركيس بعد الحادثة الى المستشفى من أجل إجراء فحوص احترازية وتم استبعاده من المشاركة في السباق بعدما تبين إصابته بارتجاج في المخ.

وأفاد فريق هوندا في حينها أن ماركيس لم يتعرض لإصابات خطيرة، لكن هذا الحادث تسبب بحسب ما تبين في عودة المشكلة السابقة التي أبعدته عن المشاركة في آخر جولتين من موسم 2021 نتيجة تعرضه لارتجاج في حادث أثناء التمارين، وهو الذي عانى أصلاً من المشكلة ذاتها عام 2011 بعد حادث في فئة موتو 2.

وقبيل انطلاق الموسم الحالي الذي مرت عليه جولتان فقط، أمل بطل العالم ست مرات في فئة موتو جي بي أن يكون قد وصل "الى نهاية النفق" المظلم، وذلك بعد إصابة أيضاً حرمته من خوض موسم 2020 بأكمله ومشاكل النظر التي عانى منها.

عودة حقيقية

ويمني الإسباني النفس بأن يكون موسم 2022 بداية عودته الحقيقية الى دائرة المنافسة على اللقب الذي اضطر للتنازل عنه في 2020 بعدما احتكره لأربعة مواسم متتالية، وذلك نتيجة تعرضه لحادث في السباق الافتتاحي على حلبة سبا البلجيكية ما أدى الى كسر في ذراعه، وهو الأمر الذي فتح المجال أمام مواطنه جوان مير لإحراز اللقب.

وعاد ماركيس الى الحلبة اعتباراً من الجولة الثالثة للموسم الماضي وفاز بثلاثة سباقات، إلا أنه عانى من مشكلة ازدواج في الرؤية بعد سقوطه عن دراجته في نهاية تشرين الأول/أكتوبر أثناء خوضه لتمارين تحضيرية لجائزة ألغارفي الكبرى في البرتغال.

وفي السباق الافتتاحي للموسم الجديد، حل ماركيس خامساً، ثم حرم في عطلة نهاية الأسبوع المنصرم من خوض سباق إندونيسيا.

وفي مقابلة مع وكالة فرانس برس، أمل ماركيس قبيل انطلاق الموسم الجديد أن تكون العودة موفقة وأن يكون قادراً على منافسة دراجين مثل الفرنسي فابيو كورتارارو التي توج باللقب العام الماضي مع ياماها.

لكن عودة الازدواج في الرؤية قد تحرمه من قدرة المنافسة بكامل قدراته وهناك احتمال أن تبعده عن الجولة الثالثة المقررة في الثالث من نيسان/أبريل في الأرجنتين.