قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

غزة: قال الجهاز الأمني التابع لحركة المقاومة الشعبية في فلسطين انه احبط محاولة اغتيال للشيخ أبو القاسم دغمش الأمين العام للحركة من خلال إرسال حقيبتين مفخختين إلى مكتبه في مدينة غزة.

واضافت الحركة في بيانها حيث وصلت الحقائب عبر أحد مكاتب استئجار السيارات, بواسطة شخص مجهول الهوية, جاري البحث عنه, حيث تحفظ جهاز الأمن الخاص لحركة المقاومة الشعبية عليهما, حتى باشر بالتحقيق الفوري في الحادثة, بالتعاون مع جهاز الشرطة وجهاز الأمن الداخلي اللذين فتحا ملفا للتحقيق الرسمي للقضية, لمعرفة مصدر الحقائب المفخخة, وهوية مرسلها الذي لم يتم العثور عليه حتى هذه اللحظةquot;.

هذا و أصدر أبو القاسم تعليماته إلى الجهات المختصة بضرورة البحث واعتقال كل من يقف خلف عملية الاغتيال الفاشلة, لإحباط أي محاولة لاغتيال أي من قادة المقاومة في غزة أو أي سوء قد يمسهم. واستنكرت الحركة محاولة المساس بأمينها العام أبو القاسم دغمش, قائلا:quot;أنها لن تزيدها إلا قوة وتماسكا,و التفافا خلف خيار الجهاد والمقاومة ولو على حجر ذبحناquot;.

واكدت الحركة ان الاحتلال لن يتمكن من تحقيق أهدافه الفاشلة, وستبقى المقاومة الفلسطينية الصخرة التي تتحطم عليها كل المؤامرات الاسرائيلية ولن تتهاون مع كل من يثبت تورطه في هذه العملية الجبانة والحقيرة على حد قول البيان. ودعت الحركة الشعبية قادة المقاومة في فلسطين وخارجها لتوخي مزيدا من الحيطة والحذر, لتفويت الفرصة على العدو في المساس بأي من قادتنا.