قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد كوشنير ميتشل أنهما اتفقا على مواصلة العمل معا من أجل إحلال السلام على المسارات الفلسطيني واللبناني والسوري مع الدولة العبرية

باريس: قال وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير عقب لقاء على الغداء دام ساعة مع المبعوث الأميركي الخاص للسلام في الشرق الأوسط جورج ميتشل quot;إن الأمور تتقدم وإن كان ليس كافيا قول ذلك، ولكن بفضل السيناتور ميتشل لدينا أسباب للاعتقاد بأنه يجب الاستمرارquot; ببذل الجهود من أجل السلام في الشرق الأوسط، وشدد على quot;دعمquot; فرنسا لميتشل وquot;تعاونهاquot; معه

ومن جهته جدد ميتشل في تصريح مقتضب مع كوشنير على إصرار بلاده على مواصلة العمل من أجل سلام دائم، وقال quot;نعمل من أجل سلام شامل في الشرق الأوسط بين الفلسطينيين والإسرائيليين وبين سوريا وإسرائيل وبين لبنان وإسرائيل ومن أجل علاقات طبيعية بين الدول العربية وإسرائيلquot;، وأكد أن الولايات المتحدة تعمل للتوصل إلى حل على أساس قيام دولتين فلسطينية وإسرائيلية تعيشان جنبا إلى جنب بسلام

ونوه ميتشل بأن واشنطن تعمل مع جميع الأطراف من أجل quot;استئناف المفاوضات بأسرع وقت ممكنquot;، موضحا أنه لا يوجد من يعارض هدف حل الدولتين

وذكر كوشنير انه سيلتقي غدا مجدداً مع ميتشل في بروكسل ضمن اجتماع حول الشرق الأوسط يضم الممثل الأعلى للسياسة الخارجية الأوروبية كاترين اشتون ومبعوث اللجنة الرباعية توني بلير ووزير خارجية النرويج جوهانس ستور

وأوضحت مصادر الخارجية الفرنسية أن اللقاء بين كوشنير وميتشل سمح بتأكيد quot;حرص الجانبين على العمل معا والتعاون لحمل جميع الأطراف على سلوك طريق المفاوضاتquot;، وذكرت بأن كوشنير أثار موضوع تنظيم مؤتمر دولي للسلام في باريس، ونوهت بأن فرنسا مستعدة لتنظيم هذا المؤتمر في حال كان مفيداً لدفع مفاوضات السلام