قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حكمت محكمة المانية على شاب الماني من اصل سوري في الحادية والعشرين من العمر بالسجن 14 عاما لمشاركته في قتل ابنة عمه البالغة العشرين من العمر، دفاعا عن شرف العائلة.

برلين: جاء في حيثيات الحكم الذي اصدرته محكمة هاغن ان عزالدين أ. ساعد عمه حسين ك. (48 عاما) على قتل المرأة الشابة برصاصة في الرأس. وعثر على جثتها في موقف سيارات على جانب طريق سريع غرب المانيا في الحادي والثلاثين من اب/اغسطس الماضي.

وتبين ان العم هو الذي اطلق النار ولا يزال فارا. وهو ايضا سوري الا انه يحمل الجنسية الفنلندية. واوضحت المحكمة ان قرار قتل الشابة اتخذ اثر اجتماع للعائلة اعتبر ان نمط عيشها يلطخ شرف العائلة.

واعتبر حكم السجن 14 عاما على الشاب السوري مخففا لانه ارتكب فعلته قبل بلوغه سن الحادية والعشرين. وشهدت المانيا عدة جرائم شرف خلال السنوات القليلة الماضية بلغت نحو الخمسين منذ عام 1996 خصوصا بين افراد الجالية التركية.