قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اتفقت باكستان وأندونيسيا على مواصلة توطيد علاقاتهماوتوحيد جهودهما في مكافحة الفقر والانفجار السكاني والتطرف.


إسلام آباد: اتفقت باكستان وأندونيسيا اليوم على مواصلة توطيد علاقاتهما البرلمانية والاقتصادية وتوحيد جهودهما في مكافحة الفقر والانفجار السكاني والتطرف.

وعقدت رئيسة الجمعية الوطنية (البرلمان الباكستاني) فهميدا ميرزا لقاء مع وفد من البرلمانيين الأندونيسيين، الذين يزورون باكستان، ووصفت العلاقات التي تربط البلدين بعميقة الجذور، والمتجسدة في التاريخ والدين والثقافة.

وأعربت ميرزا وفقًا لبيان صحافي عن رغبتها في مواصلة تعزيز العلاقات البرلمانية الثنائية مشددة على دفع التعاون الاقتصادي بين رجال الأعمال في البلدين.

وأوضحت أنه توجد إمكانات اقتصادية هائلة في كلا البلدين، تحتاج أن تستغل وتوظف من أجل منفعة الطرفين على حد السواء.
من جهته أكد نائب رئيس البرلمان الأندونيسي ورئيس الوفد الزائر أحمد حميد فرحان أن أندونيسيا تعلق أهمية كبيرة على علاقاتها مع باكستان التي اعتبرها دولة مهمة في الامة الاسلامية والمنطقة.

واضاف ان بلاده ترغب في باكستان قوية ومستقرة وهو الافضل الى المنطقة والعالم معربا عن موافقته على تعزيز العلاقات البرلمانية بين البلدين، ومشددا على ان اندونيسيا ستواصل تعاونها مع اسلام اباد في مختلف المجالات.