استشهد برلسكوني بعبارة لموسوليني للتعبير عن محدودية صلاحياته الحكومية.

Berlusconi and Gurria arrive to attend the OECD ...

باريس: استشهد رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني في مؤتمر صحافي في العاصمة الفرنسية باريس بعبارة ترجع للزعيم الإيطالي الفاشي السابق بينيتو موسوليني للتعبير عن محدودية صلاحياته، وذلك في إجابة على سؤال في ما إذا كان القادة يشعرون بانتقاص سيادتهم الوطنية نظراً للتنامي الراهن في نفوذ الاسواق المالية.

وقال برلسكوني في مؤتمر صحافي بعيد اجتماع وزاري لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية التي ترأس إيطاليا دورتها الحالية quot;كرئيس وزراء لم أشعر قط بالسلطةquot;، وأضاف quot;ربما كان لدي هذا الإحساس كرجل أعمال وكان يعمل معي 56 ألف معاونquot;، في إشارة إلى موظفيه التابعين لإمبراطوريته الإعلامية فينينفست.

وأضاف quot;أما اليوم فأنا في خدمة الجميع، فبوسعهم انتقادي وحتى شتميquot;، وأردف منوها إلى أن quot;لا سلطة حقيقية لمن يتقلد منصب رئيس الحكومةquot;. وقال quot;حتى ذلك الذي اعتبروه دكتاتورا، أي موسوليني، قرأت مؤخرا عنه هذه العبارة التي كانت ضمن إحدى مذكراته: إنهم يقولون إن لدي السلطة، هذا ليس صحيحا، ربما يتمتع ذوو النفوذ بهذه السلطة، لا أعلم... بل كل ما أدركه هو أنه بوسعي فقط أمر حصاني بالتوجه إلى اليسار أو إلى اليمينquot;. وختم برلسكوني حديثه ملفتا quot;إن كانت هناك سلطة حقيقية فليس من يرتديها أولئك الذين يحملون على عاتقهم مصير الحكوماتquot;.

ولقد اشتكى مؤخرا برلسكوني من إفتقار منصب رئيس الوزراء في بلاده إلى السلطة اللازمة لحكم البلاد. وقال في تصريحات تضمنها كتاب لصحافي إيطالي quot;أنا منفتح على أي حلّ يجعل البلاد أكثر قابلية للحكمquot;، وأضاف quot;أقتصر على مجرد المطالبة بالقدرة على العمل، لأن علي التحقق كل يوم من إمكانيتي أن أفعل شيئاً ما أم لاquot;. وأشار رئيس الوزراء الإيطالي إلى أن هذا quot;يشكل جزءاً من عملية الإصلاح للجزء الثاني من الدستور، التي نخطط لهاquot;، موضحاً أن quot;هذا الإصلاح ضروري لجعل الإجراءات الحكومية أكثر فاعلية وحسماًquot;.