قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رانغون: من المقرر ان يلتقي سيناتور اميركي المعارضة البورمية اونغ سان سو تشي وزملاء لها بالاضافة الى اعضاء في النظام العسكري الحاكم وذلك خلال زيارة الى بورما تبدأ الخميس، حسبما افاد مسؤولون. ومن المتوقع ان يصل السناتور الديموقراطي جيم ويب الذي تمكن العام الماضي من اقناع النظام بالافراج عن اميركي اعتقل في منزل سو تشي بعد عبوره بحيرة سباحة، الى العاصمة الادارية نايبيدو مساء الخميس.

وقال مسؤول بورمي رفض الكشف عن هويته لوكالة فرانس برس quot;سيلتقي مسؤولين سياسيين واونغ سان سو تشي قبل مغادرتهquot;. ومن المقرر ان يغادر ويب العاصمة الاقتصادية رانغون حيث تخضع سو تشي تحت الاقامة الجبرية مساء السبت.

وتأتي زيارة ويب قبل انتخابات مقررة بحلول نهاية العام تعرضت لانتقادات لانها استبعدت سو تشي من المشاركة. وتم حل الرابطة الوطنية للديموقراطية حزب سو تشي بعد مقاطعته للانتخابات الشهر الماضي كي لا تكون ملزمة باستبعاد مؤسستها. وقال متحدث باسم الحزب quot;نأمل بحصول تغييرات صغيرة بفضل زيارتهquot;.

وكان ويب اول مسؤول اميركي يلتقي زعيم المجلس العسكري الحاكم ثان شوي في اب/اغسطس عندما تمكن من الحصول على اطلاق سراح الاميركي جون يتاو الذي حكم عليه بسبع سنوات من الاشغال الشاقة. وتعود اخر انتخابات تشريعية الى 1990. وقد فازت فيها الرابطة الوطنية للديموقراطية بغالبية ساحقة، الا ان المجلس العسكري لم يعترف قط بالنتيجة.