قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيران تتهم السي آي ايه بشن quot;حرب نفسيّةquot; عليها

طهران: أعلن الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد اليوم الاثنين أن بلاده لن تستأنف قبل نهاية آب/اغسطس المباحثات مع القوى الكبرى بشأن الملف النووي وذلك بهدف quot;تلقينهم اسلوب مخاطبة الامم الاخرىquot;، مطالبا بمشاركة البرازيل وتركيا في المباحثات.

وقال احمدي نجاد ردا على سؤال وجه اليه اثناء مؤتمر صحافي quot;بالنسبة للمفاوضات، في نهاية شهر مرداد (22 اب/اغسطس) منتصف رمضانquot;. واضاف الرئيس الايراني quot;ذلك سيعلمهم التهذيب وطريقة التحدث الى الامم الاخرىquot; في تلميح الى العقوبات التي فرضها مجلس الامن الدولي في التاسع من حزيران/يونيو على ايران.

واكد احمدي نجاد ايضا ان المحادثات بين ايران والقوى النووية في quot;مجموعة فييناquot; (الولايات المتحدة، روسيا، وفرنسا برعاية الوكالة الدولية للطاقة الذرية) ينبغي ان توسع لتشمل البرازيل وتركيا.

وقال quot;نحن مستعدون للتفاوض بشأن تبادل الوقود (النووي مع القوى العظمى) على اساس اعلان طهرانquot; الذي وقعته في ايار/مايو ايران وتركيا والبرازيل. واضاف quot;اذا كانت روسيا وفرنسا والولايات المتحدة في جانب، فان ايران ستذهب مع تركيا والبرازيلquot;.