قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بغداد: قتل عنصران امنيان اوغنديان وعنصر بيروفي الخميس بسقوط صاروخ اطلق على المنطقة الخضراء المحصنة في بغداد والتي تضم مقار حكومية وسفارات، بحسب ما اعلنت السفارة الاميركية. وجاء في بيان ان quot;اوغنديين وبيروفيا قتلوا واصيب 15 شخصا اخرين بجروح بينهم اميركيان، باطلاق صاروخ على المنطقة الدوليةquot;.

واضاف ان quot;جميع الضحايا موظفون في شركة امنية تعمل لحساب الحكومة الاميركية وتتولى حماية المنشآت الحكومية الاميركية في العراقquot;. وتتعرض المنطقة الخضراء التي انتقلت الى سلطة الحكومة العراقية في الاول من حزيران/يونيو، بشكل مستمر لاطلاق صواريخ وقذائف.

من جهة اخرى، قتل شخصان بينهم امام سني وجرح اثنان اخران في هجومين الخميس في مدينة الموصل (350 كلم الى شمال بغداد) والتي تقطنها غالبية من السنة، بحسب ما اعلنت الشرطة. واحد الضحايا هو الشيخ عبد الفاتح النعيمي، امام مسجد الاريج في وسط المدينة. وتعرض له مجهولون في الشارع وقتلوه. وفي وسط الموصل ايضا قتل مسلحون مدنيا بالرصاص وجرحوا شرطيا وامرأة.

كما جرح ثلاثة جنود عراقيين بعبوة ناسفة كانت مزروعة على جانب الطريق وانفجرت لدى مرور دوريتهم في شرق الفلوجة، على بعد 50 كلم غرب بغداد، بحسب ما اعلن العقيد ياسين محمد من القيادة العسكرية في المحافظة.