قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين: قال وزير الخارجية ونائب المستشارة الألماني الاتحادي غويدو فيسترفيلله أنه لن يصطحب شريكه ميشائيل مرونتس إلى دول تعاقب على المثلية الجنسية.

وأوضح فيسترفيلله في مقابلة مع أسبوعية quot;بونتهquot; الألمانية quot;نريد للترويج لفكرة التسامح في العالم ، لكننا لا نريد أن نصل إلى العكس، والتصرف من دون تفكيرquot; حسب تعبيره.

وأشار فيسترفيلله البالغ من العمر سبعة وأربعين عاماً، إلى أن quot;من المهم أن نعيش معاييرنا الخاصة من التسامح، وألا نتبنى معايير الآخرين الأقل تسامحا في بعض الأحيان، بأي شكل من الأشكالquot;.

وأضاف quot;إن المسموح به هو ما يعجب المرء وما لا يلحق ضرراً بالآخرquot; على حد قوله. ولفت نائب المستشارة ورئيس الحزب الديمقراطي الحر إلى أن مثليته الجنسية لم تشكل عائقاً في مجال عمله، وأضاف quot;لقد ثبت أن القلق من ذلك لا أساس لهquot; حسب تعبيره.