قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلن تنظيم القاعدة في اليمن انه مسؤول عن 49 هجوما شنها التنظيم خلال خمسة أشهر.


صنعاء: أعلن تنظيم القاعدة في جزيرة العرب اليوم عن مسؤوليته عن 49 عملية شنها خلال الخمسة الأشهر الأخيرة من العام الماضي في اليمن استهدفت أجانب ومقرات لجهاز الأمن السياسي وعناصر أمنية ونقاطا عسكرية.

وقال تنظيم القاعدة في تقرير نشره في quot;موقع صدى الملاحمquot; التابع له quot;إنه نفذ 13 عملية استهدفت ضباطا وقيادات أمنية في خمس محافظات يمنية وأن ست عمليات كانت من نصيب محافظة أبين جنوبي اليمن قتل فيها 13 ضابطا وعنصر أمني بينهم شقيق محافظ محافظة أبينquot;.

وتبنى التنظيم عملية اغتيال ثلاثة ضباط في جهاز الاستخبارات بمحافظة حضرموت شرقي اليمن ونائب مدير البحث الجنائي في محافظة مأرب شمالي شرق اليمن.

كما أشار التقرير الى أن عناصر التنظيم quot;أسرت نائب مدير الأمن السياسي بمحافظة صعدة العقيد علي الحسامquot; الذي تتهمه بأنه quot;كان يدير شبكات تجسس على المسلمين منذ 20 عاماquot;.

واكد التنظيم في تقريره أن عناصره نفذت 36 عملية على مقار الأجهزة الأمنية في محافظتي أبين ولحج استهدفت دوريات الشرطة والثكنات والنقاط الأمنية والعسكرية.
وأشار الى أنه نفذ عمليتين في العاصمة اليمنية صنعاء استهدفت احداهما حافلة كانت تقل جنودا وضباطا تابعين لجهاز الأمن السياسي والثانية استهدفت سيارة نائب السفير البريطاني.

وذكر ان خمسة من عناصره قتلوا وجرح أربعة آخرون فقط خلال تلك العمليات.