قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سراييفو: كشف القائم بأعمال رئيس جمهورية كوسوفو يعقوب كراسنيتشي اليوم عن احتمال تعثرالجهود التي تستهدف حل الازمة القائمة بين بلاده وصربيا وتأخر البدء في المفاوضات المنتظرة بين البلدين.

وقال كراسنيتشي في تصريح لوسائل الاعلام المحلية ان تقرير مبعوث المجلس الاوروبي دك مارتي الذي اتهم فيه عصابات متعاونة مع جيش كوسوفو في التجارة بأعضاء ضحايا الحرب قد ادخل كوسوفو في حلقة جديدة من الخلافات مع صربيا ومع غيرها من اولئك المتعاطفين مع سياستها المناهضة لاستقلال كوسوفو.
وأكد اهمية الدفاع عن سمعة ومكانة كوسوفو امام اصدقائها من المجتمع الدولي ما يستدعي ان تولي قيادة جمهورية كوسوفو القادمة اولوية عالية لاحباط كل محاولات المساس بشرعية حرب الدفاع عن كوسوفو.

واتهم كراسنيتشي quot;أعداء استقلال كوسوفوquot; بالوقوف وراء الحملة التي تتعرض لها بلاده والتي تستهدف اضعاف موقف كوسوفو الدولي في الدفاع عن استقلالها وسيادة اراضيها معتبرا تللك الحملة معادية لجمهورية وشعب كوسوفو.